تستحوذ الحلويات على جزء كبير من مائدة الإفطار خلال شهر رمضان في تركيا، حيث تسمى الأيام الثلاثة الأخيرة من رمضان “رمضان بيرمي” أو مهرجان الحلوى، والذي يعتبر وقت التجمعات العائلية الكبيرة. لمزيد من المعلومات سنقرأها في مقالتنا القادمة. عن أفضل 5 حلويات تركية في شهر رمضان.

أفضل 5 حلويات تركية في شهر رمضان

– البقلاوة التركية

  • تطورت البقلاوة في عهد الإمبراطورية العثمانية. ثم امتدت بعد ذلك أيضًا إلى ألبانيا وبلغاريا واليونان وأرمينيا وأذربيجان وقبرص وجورجيا.
  • وهي عبارة عن معجنات مقرمشة تقدم عادة بأحجام صغيرة. تعتبر نوع من الحلويات الشعبية المصنوعة من عدة طبقات من العجين والمكسرات المفرومة ومرشوشة بالقطر الحلو أو العسل. شهر رمضان.
  • يعتبر البعض أن الجولاش هو أصل البقلاوة. إنها متشابهة من حيث أنها تستخدم طبقات رقيقة من العجين والمكسرات بينهما.
أفضل 5 حلويات تركية في شهر رمضان

بقلاوة مليئة بجوز الهند ومغطاة بالحليب

وهي من أشهر أنواع البقلاوة حيث يستخدم فيها نوع من الشراب وكمية الماء قليلة ويفضل إضافة المزيد من الحليب.

بقلاوة من بورما

نوع آخر من البقلاوة، يتم فيه وضع عدة طبقات من عجينة الجلاش الرقيقة جداً فوق بعضها البعض ووضع المكسرات بين الطبقات، وتلف على شكل دائري وتجعد حول المركز تحت الضغط. ثم تضاف الزبدة وتخبز في الفرن وتحلى بالشراب.

بقلاوة عش البلبل

يأتي الاسم من الشكل الدائري لمعجنات الفيلو التي تحتوي على المكسرات وخاصة الفستق. وهي تشبه البقلاوة البورمية ولكن الفرق هو أن اللفائف تشكل على شكل حلقات ويوضع الفستق الحلبي في الحلقات بعد طبخ العجينة.

– حلوى البهجة التركية ( الحلقوم )

  • مجموعة من الحلويات من تركيا. وهي مصنوعة من هلام النشا والسكر. هذا الطبق محلى بالعسل والدبس، ويعتبر من الحلويات المفضلة في الشرق الأوسط ومتوفر بجميع الألوان.
  • حلوى خاصة للمناسبات الخاصة، مثل شهر رمضان المبارك، ومغطاة بالسكر الناعم. غالبًا ما يتم نكهته بماء الورد أو زهر البرتقال أو الليمون أو المستكة.
  • وأول من قدمها للعالم هو علي محيي الدين حاجي بكير. الذي افتتح محل حلويات في اسطنبول عام 1776.
  • تأتي حلوى البهجة بعدة نكهات مثل الورد والفستق والبندق والجوز واللوز وجوز الهند والقشدة والقشدة مع القرفة والنعناع والزنجبيل والقرنفل والقهوة ونكهات الفواكه مثل الكرز الحامض والفراولة والبرتقال والمشمش والليمون.
أفضل 5 حلويات تركية في شهر رمضان

– حلوى لوكا

  • حجمها مثل حجم حبة الكستناء. وهي عبارة عن عجينة مقلية بالزيت ومنكهة بالعسل والسكر أو شراب القرفة.
  • وهي جزء من تقاليد الاحتفال بشهر رمضان في تركيا، وتتميز بسطحها المقرمش من الخارج، والمغطى بشراب بنكهة الليمون، والطرية من الداخل.

– قطايف الخبز في مدينة بلقصير التركية

حلوى بودنغ الخبز التركي. يتم تقديمه عادة مع الكايماك، وهو نوع من الكريمة المتخثرة. يتم تقديم هذه الحلوى بعد العشاء التركي التقليدي أو بعد وجبة السحور خلال شهر رمضان.

– كنافة

  • وهي مليئة بمزيج من الجبن الذائب الطازج غير المملح الذي يسمى هاتاي. كما يمكن حشوها بجبنة الموتزاريلا وتغطيتها بقطع الكنافة المنقوعة في القطر.
  • إنها مقرمشة من الخارج وذائبة من الداخل ومغطاة بالفستق أو الكريمة المخفوقة أو في بعض الأحيان الآيس كريم.

– كعك سيكربار

  • نوع من الكعك الحلو واللزج المصنوع من السميد والدقيق والسكر البودرة ويخبز حتى يصبح لونه بنياً ذهبياً وينقع في شراب الليمون الحلو.
  • تصنع الحلوى في كل عائلة تركية وتباع في كل مخبز، لذلك تعتبر من أشهر الحلويات التركية بعد البقلاوة.
  • يتم الجمع بين المكونات ويتم عجن العجينة يدويًا ببطء لصنع كعك مثالي لا يتشقق أو ينهار أثناء الخبز. بحيث تحتفظ كل قطعة بشكلها حتى بعد نقعها في الشراب.

– حلويات ريفاني

تُعرف كعكة السميد الحلوة المغطاة بالشراب بأسماء عديدة في العديد من البلدان وهي المفضلة لدى محبي المطبخ التركي. غالبًا ما يتم إضافة ماء زهر البرتقال وتزيينه بالفستق المفروم.

إرميك هيلفاسي

وهي مصنوعة من السميد التركي وتقدم مع الفستق والآيس كريم. ويتم إعداده خصيصاً للأعياد الدينية وفي بيوت المتوفى بعد الجنازة، حيث يقدم لمن يأتي لتعزيته.

أفضل 5 حلويات تركية في شهر رمضان

– حلويات سوتلاك

  • تنتشر بودنغ الأرز على نطاق واسع، ففي تركيا يتم طهي بودنغ الأرز بالماء والحليب والأرز والسكر ودقيق الأرز. تم تطويره بإضافة نكهة الفانيليا.
  • تعتبر القرفة أو البندق المطحون من المكونات الأساسية التي يتم إضافتها، وبعد ذلك يتحول سطح الشواية إلى اللون البني.
– حلويات سوتلاك

المراجع

المصدر1

المصدر2