هذه هي قدرة الشخص على تأكيد نفسه بطريقة بناءة مع احترام الآخرين. ومن أمثلة هذا السلوك عدد من السلوكيات من جانب المالك والتي تشير إلى أنه اكتسب القدرة على التصرف بحزم. وهي طريقة مستهدفة تدافع عن آراء الشخص وقيمه واحتياجاته دون انتهاك حقوق الشخص. ثانياً، بما أن الشخصية عبارة عن مزيج من السلوكيات والخصائص والاتجاهات، فإنها تعكس سلوكيات الشخص المميزة والفريدة من نوعها.

أمثلة على السلوك الحازم


  • حريص على كسب احترام الآخرين


    وأيضا احترامها له.
  • ثقة.

  • إنه قادر على التعبير عن المشاعر الإيجابية والسلبية.

  • إبداء الرأي، بغض النظر عما إذا كنت تتفق معه أم لا.

  • عفوية المشاعر والسلوك والأفكار.

  • القدرة على إثارة الاعتراضات وقول “لا”.

  • مهارات التفاوض والقدرة على الإقناع والقدرة على الإقناع.

  • الشجاعة لأخذ المبادرة.

  • يتقبل الآراء والانتقادات الأخرى ويرسلها عند الضرورة.

  • الشعور بالمسؤولية عند اتخاذ القرارات وتحمل تبعات تلك القرارات.

  • رفض انتهاك الآخرين وحقوقهم.

  • توفير الطاقة والسيطرة على التوتر والوقت.

  • لا يرتبك ولا يتردد في السؤال.

  • لديه فن الاعتذار عندما يخطئ.

  • بناء علاقات ناجحة وإيجابية.

  • النجاح وتحقيق الهدف .

  • اشعر بتحسن.

  • التواصل البناء.

  • التعايش بشكل أفضل.

الأنماط والسلوك البشري


لقد خلقت الإنسانية بأنواع مختلفة من الشخصيات. وهذا التنوع دفع علماء النفس إلى تصنيفهم إلى أربعة أنواع:

  • سلبية.

  • وهم.

  • عدوانية.

  • تأكيد.

هذه الفئات تترجم الطبيعة البشرية المتمايزة

مرنة وقادرة على التطوير والتغيير

مما يسمح بتغيير الأنماط.

ولا يفوتك أيضاً: – سلوك الإنسان في علم النفس الاجتماعي

أمثلة على السلوك التوكيدي الضعيف


  • وافق وانضم إلى الآخرين


    في معظم الحالات.
  • فهو يخضع لما يُطلب منه، ولو على حساب حقوقه الشخصية وراحته.

  • -ضعف في التعبير وإظهار المشاعر والأحاسيس الداخلية.

  • عدم القدرة على التعبير عن آرائه ووجهات نظره.

  • اهتمامه الزائد بمشاعر الآخرين وخوفه من إزعاجهم.

  • اللطف والحزم في اتخاذ القرار أو المضي فيه.

  • صعوبة النظر في أعين الآخرين، والارتباك، وضعف نبرة الصوت عند التحدث.

  • الإذلال الشديد والإذلال في المواقف التي لا ينبغي أن تكون كذلك.

مفهوم مهارات السلوك التوكيدي


هي قدرة الإنسان على التحكم في التعبير عن مشاعره واحتياجاته بالإضافة إلى رغباته الحقيقية وأن يفعل ذلك بكل مصداقية وشفافية وأن يدافع عن حقوقه ومبادئه ومواقفه الشخصية مع احترام حقوق الآخرين والدفاع عنها.

أنت أيضاً

إنشاء علاقة إيجابية

مع الذات واحترام الذات، فهي وسيلة للتواصل الهادف مع الآخرين في فضاء من العلاقات التفاعلية المبنية على القيم والاحترام المتبادل، والتي تعكس مهارات وكفايات في التعامل مع الذات بشقيها الإيجابي والسلبي. لتحقيق مستوى عالٍ من الراحة والأمان في الحياة ومعرفة حقوق الآخرين كحقهم في الاحترام والكرامة والاعتبار. .

أهم مهارات السلوك التوكيدي


وأهمها تأكيد الذات، مثل:

  • قبول الذات للعيوب والمزايا وجوانبها السلبية والإيجابية.

  • الوعي بالذات الحقيقية

    واقعية وعفوية وموضوعية.

  • ما مدى أهمية قول “نعم” و”لا” بجدية.

  • الاستماع للمشاعر والتعبير عنها والإصغاء لمشاعر الآخرين واحترامها.

  • تدرب على تقديم نفسك للآخرين.

  • تعلم التحدث عن نفسك.

  • القدرة على النقد البناء.

  • تعزيز ثقتك بنفسك.

  • تعلم كيفية طلب شيء ما.

  • تعرف على كيفية الرد على النقد.

  • السيطرة على الأفكار السلبية.

  • القدرة على التعبير بوضوح عن المبادئ والمعتقدات والاختلافات.

  • السيطرة على الخوف والقلق عند مواجهة آراء وآراء وأفكار الآخرين.

  • سلوك التحفيز الذاتي والدافع للنجاح.

  • القدرة على إيجاد الحلول.

  • اقتراح المبادرات.

  • تعبير خفي عن الغضب أو الضيق بدلاً من العدوان.

  • التزم برغباتك وقراراتك.

  • تحسين الاتصالات مع الآخرين.

  • الأهداف المرجوة واقعية.

السلوك الحازم والتواصل الناجح


يتضمن السلوك الحازم عملية تطوير المهارات وعمليات التواصل، وهناك طرق ناجحة للتواصل بطريقة حازمة يمكن تعلمها:

التعبير عن المشاعر

  • ربما نقول أشياء تحت تأثير عواطفنا ثم نندم عليها فيما بعد لأننا لم نتباطأ ونفكر بشكل صحيح.

  • خاصة عندما يتعلق الأمر بتأثير كلماتنا على الآخرين ومشاعرهم، عليك أولاً أن تعرف كيفية التراجع عندما تريد أن تقول شيئًا ما.

  • يمنحك هذا بعض الوقت لفهم وتقبل الشخص الآخر، ومن المهم استخدام كلمة “أنا” لأن ذلك لن يجعل الشخص الذي تواجهه يشعر باللوم.

  • حتى يكون متقبلاً لكلامك وتحليلك. على سبيل المثال، إذا جرحك شخص ما بكلامه وأفعاله، فلا تأخذ زمام المبادرة لقول ذلك

    “أنت تؤذيني”

    ولكن قل

    “شعرت بالانتهاك.”

تصدير الأموال البناءة

  • عندما تواجه انتقادات بناءة، حاول أن تفهم وجهات نظر النقاد.

  • استمع جيدًا لكل ما يقال دون مقاطعة، وعندما تنتهي اطرح أسئلتك.

  • أعد صياغتها للتأكد من أنك تفهم كل شيء وتتجنب الدفاع عن النفس.

احصل على مراجعات

  • بعد تلقي ردود الفعل من الآخرين، لديك الفرصة لتغيير سلوكك أم لا.

  • اطرح هذه الأسئلة: ماذا أحتاج؟ ماذا اريد؟ ماذا اريد؟

  • إذا كنت تجرؤ على القول…

    كلمة “نعم”

    قد تبدو احتياجاتك ورغباتك أحيانًا وكأنها سلوك أناني.

  • ولكن من المهم أن تعرف كيفية الاستماع إلى نفسك والاستجابة لاحتياجاتك حتى تتمكن من الاستثمار بشكل أفضل في علاقاتك.

  • إن قول “لا” لشخص ما هو بمثابة قول “نعم” لنفسك، وهذا ضروري لبناء الذات والتحقق من صحتها.

خصائص اللغة اللفظية للسلوك الحازم


  • فيها الكلمات تعكس الأفعال وتوافقها.

  • يجب أن يكون الكلام عفوياً وتلقائياً وصادقاً ومباشراً حتى يصل إلى الآخرين.

  • إن استخدام الكلمات الإيجابية يعكس مستوى التفاؤل والإرادة وتحمل المسؤولية تجاه الآخرين.

  • يعبر عن وجهة نظره وموقفه ومبادئه وقراراته بضمير المتكلم

    “أنا”.

  • بعض الكلمات التي يقولها:

    • يشعر.

    • يختار.

    • سأطرح سؤالا آخر.

    • وكيف يمكن حل الأمر بطريقة تسعد الجميع؟

    • يقترح.

    • أنا أوافق.

    • انا لا اوافق.

اعرف المزيد: أمثلة على كيفية إدارة نفسك بفعالية كبيرة

مميزات اللغة غير اللفظية


  • الصدق والانفتاح

    واحترام خصوصية المتحدث.

  • النظر إلى وجه الإنسان وعينيه دون التحديق أو الملاحظة، ولكن بطريقة تعكس الاهتمام والاستماع.

  • التحدث بصوت واضح ومسموع، وبلهجة هادئة، وبكلمات لطيفة.

  • الابتسامة الصادقة والتوازن وتنسيق الحركات.