تعتبر البويضات الصحية من أهم العوامل التي تؤثر على خصوبة المرأة. عادة ما تعاني النساء اللاتي لا يمتلكن بويضات سليمة من مشكلة في تحقيق الخصوبة الطبيعية، لذا يلجأن إلى طرق مختلفة لعلاج العقم مثل الحقن المجهري وأطفال الأنابيب وغيرها من الطرق. لذلك من المهم تحسين صحة البويضات وزيادة جودتها.


تجربتي مع تحسين جودة البيض


تجربتي مع تحسين جودة البيض

أنا متزوجة منذ فترة طويلة، ولكن لم أحمل، وعندما أثار الأمر شكوكي، قررت أن أذهب مع زوجي إلى الطبيب. لمعرفة السبب وراء هذه المشكلة.

عندما ذهبت إلى الطبيب أخبرني أن المشكلة هي ضعف نوعية المبايض. لقد صدمني الأمر كالصاعقة، لكنني أوقفت نفسي وسألته عن الأسباب التي يمكن أن تسبب مشاكل في التبويض، فقال لي بدوره عن الأسباب الأكثر شيوعاً.

  • متلازمة المبيض المتعدد الكيسات:

    ويسبب ذلك اضطرابات هرمونية وبالتالي مشاكل في التبويض، لكن يمكن علاجها.

  • الإفراط في ممارسة الرياضة:

    الاعتدال في ممارسة الرياضة مفيد جداً للمرأة، لكن الإفراط في ممارسة الرياضة يؤثر سلباً على صحة المرأة ويسبب العديد من المشاكل الصحية.

  • التغيرات الشديدة في الوزن:

    أهم ما يؤثر على خلل التبويض هو التغير الشديد في الوزن، سواء كان منخفضاً أو زائداً بشكل ملحوظ.

  • التوتر النفسي:

    للصحة النفسية تأثير كبير على الخصوبة والتبويض، بينما تسبب اضطرابات الصحة النفسية العديد من المشاكل على المدى الطويل، بما في ذلك ضعف التبويض.

  • فشل المبيض المبكر:

    تعاني منه بعض النساء مما يؤدي إلى مشاكل في التبويض ومن ثم مشاكل في الحمل، كما يسبب مشاكل صحية أخرى.

  • اضطرابات الغدد الصماء:

    تعد اضطرابات الغدد الصماء أحد الأسباب الرئيسية لضعف التبويض وصعوبة الحمل.

وبعد أن أخبرني الطبيب عن أسباب ضعف التبويض وهي عديدة وتختلف من شخص لآخر، أكد لي أن المشاكل التي تزعجني يمكن علاجها، ولكن الأمر يحتاج إلى عزيمة وصبر.

لا تفوت أيضًا: تاموفين لتعزيز البيض


طرق تحسين جودة البيض


تجربتي مع تحسين جودة البيضتجربتي مع تحسين جودة البيض

أخبرني الطبيب أن بعض الطرق الخاطئة التي تتبعها الكثير من النساء عادةً ما تسبب تأثيراً سلبياً على البويضات، ومن ثم هناك العديد من الطرق العلاجية التي تعمل على زيادة فرصتي في الحمل والولادة.

  • توقف عن التدخين:

    وذلك لأن المواد الكيميائية الموجودة في السجائر تقلل بشكل كبير من جودة البيض، لذا لتحسينها عليك الإقلاع عن التدخين.

  • تناول طعام صحي:

    إن تناول الأطعمة الصحية له أثر كبير على تحسين جودة البيض، لذا ينصح بالإكثار من تناول الخضار الورقية واللحوم والحبوب الكاملة والامتناع عن السكريات والدهون والعسرة واللحوم المصنعة وغيرها من الأطعمة غير الصحية.

  • نم جيداً:

    النوم الجيد له تأثير كبير على الصحة، ومن ذلك تأثيره على تحسين جودة البويضات، حيث أنه يقوي جهاز المناعة ويقلل من خطر الخلل الهرموني.

  • تجنب التوتر والضغوط النفسية:

    وذلك لأن التوتر والضغط العصبي والنفسي يؤدي إلى إفراز هرموني الكورتيزول والبرولاكتين، مما يعيق إنتاج البويضات بشكل كبير.

  • الحفاظ على وزن صحي:

    الوزن الزائد والسمنة يقللان من عملية الإباضة بشكل كبير، وذلك بسبب حدوث خلل في الهرمونات الأنثوية، مما يعيق جودة البويضات.

  • تجنب استخدام الأدوية المتاحة دون وصفة طبية:

    نظرًا لوجود أدوية تؤثر سلبًا على عملية التبويض، يصعب حدوث الحمل.

  • زيادة تدفق الدم في الجسم:

    ولتحسين جودة البويضات، يجب على المرأة القيام بعدد من الأمور التي ستسمح لها بذلك، ومنها: شرب الكثير من الماء، وتدليك البطن بحركات دائرية، وتكرار ذلك يومياً.

  • تناول المكملات الغذائية:

    يساعد بشكل كبير على تحسين جودة البويضات، وخاصةً عند النساء فوق سن 40 عاماً، ومن أكثر المكملات الغذائية المفيدة لهن الأوميغا 3 وفيتامين أ.

وبعد الاستماع إلى كل التوجيهات والتعليمات التي نصحني بها الطبيب، تمكن أخيراً من علاج بيضاتي الضعيفة. وبعد وقت قصير فقط سمعت خبر حملي، ولم أشعر بسعادة أكبر من يوم ولادتي. وقت.

إن زيادة جودة البويضات لها تأثير كبير على إجراءات علاج العقم، لأن البويضات ذات الجودة العالية تزيد من فرص نمو الجنين.