يعتبر خسوف القمر من الظواهر الكونية ذات الأهمية الكبيرة، حيث أن تقابل القمر للشمس يجعله يظهر في عدة مراحل حسب الأشهر القمرية، مما يتسبب في إضاءة السماء بشكل مختلف في كل فترة حسب النوع من الكسوف. .


حول ظاهرة خسوف القمر



Il existe de nombreux phénomènes naturels auxquels la Terre est exposée, et une éclipse lunaire est considérée comme l'un de ces phénomènes qui appartiennent au système astronomique externe, et les humains le remarquent lorsque le soleil, la lune et la Terre sont alignés les uns مع الاخرين.

ثم يكون القمر في المنتصف ويحجب أشعة شمس الأرض، ومن هناك يظهر القمر كبدر نتيجة ظاهرة الخسوف.


هل خسوف القمر يحجب ضوء الشمس عن القمر ويكون القمر بدراً؟



ويعتبر القمر أحد الأجرام السماوية الموجودة في الفضاء. وهو يقع حول الغلاف الجوي للأرض، حيث أنه يتكون من الصخور والزجاج، مما يجعله جسماً معتماً. أما عندما يكون متعامدا مع الشمس أو قريبا منها، فإن ذلك يؤدي إلى ظواهر طبيعية مختلفة.

فليكن

الجواب نعم

وأما سؤال هل خسوف القمر هو حجب ضوء الشمس عن القمر وهل القمر بدر فالقول صحيح ويشرح الظاهرة بشكل بسيط وواضح.

لا تفوت أيضًا: معلومات خسوف القمر


أهمية ظاهرة خسوف القمر



يعد القمر أحد أهم الأجرام الكونية المرتبطة بالأرض، وهو يمتلك جسمًا واحدًا فقط، على عكس الكواكب الأخرى. ويبلغ حجمه ربع حجم الأرض، ولمواجهته اليومية للشمس أهمية كبيرة. فهو يحجب عنا ضوء الشمس ليلاً وأحياناً يكون البدر حسب درجة تقابله مما يحقق المزايا التالية:

  • تساعد ظاهرة خسوف القمر العلماء على رؤية ما يحدث على سطح القمر.

  • ومن خلال رصد هذه الظاهرة في الأوقات التي يحتمل فيها حدوثها، يمكن للعلماء مساعدتهم على التنبؤ ببعض الأشياء التي ستحدث على الأرض.

  • إن تأمل الإنسان لشكل القمر عند اكتماله يلعب دوراً في تجديد طاقته الداخلية وعقله وعواطفه، حتى يتمكن من التفكير جيداً في مختلف مواضيع حياته.

  • إن معجزة الخالق عز وجل وقدرته على التحكم في الكون بدقة متناهية تجعل الإنسان يشعر بقربه من الله ويزيد إيمانه به.

ولا يفوتك أيضًا: متى يكتمل القمر؟ كيف تؤثر طاقة البدر علينا؟


أنواع خسوف القمر



ويدور القمر عكس اتجاه عقارب الساعة حول الأرض، وبما أن الشمس ثابتة والكواكب تدور حولها، فهذا يدل على أن خسوف القمر الذي يحجب ضوء الشمس ليصبح قمرا مكتملا، يحدث تدريجيا. مما يجعله يمر بثلاث مراحل حتى يتعامد عليه تماما، مما يجعلنا نراه على 8 مراحل طوال العام، وتظهر أنواع الخسوف على النحو التالي:

خسوف كلي

أحد أكثر أنواع الخسوف شيوعًا، ويحدث عندما يدخل القمر بالكامل في منطقة ظل الأرض.

كسوف جزئي

ويتعرض القمر لهذه الظاهرة بنسبة 30% سنويا، ويحدث ذلك عندما يكون ثلث القمر موازيا للشمس.

كسوف شبه الظل

وتحدث هذه الظاهرة بنسبة 35% وقد لا يتم ملاحظتها، وذلك بسبب ضعف الضوء القادم من القمر بعد دخوله في فترة الشفق.

ولا تفوت أيضًا: حقائق علمية عن كوكب القمر


مراحل القمر بالترتيب



خلال دورة القمر بين الأرض والشمس، نلاحظ أنه يظهر على 8 مراحل، وذلك حسب كمية ضوء الشمس التي يواجهها ومدى دورانه. ولكي يكون بدراً عند تعرضه للكسوف بسبب حجب ضوء الشمس، فإنه يجب أن يمر بمراحل تسبقه وتليه، لأن مراحله هي كما يلي:

  • محاق:


    ويسميها العلماء المرحلة المظلمة للقمر، وعندما يواجه الجزء المظلم منه الأرض، مما يصعب رؤيته في بعض الأحيان.
  • الهلال:


    ويظهر القمر على شكل قوس غير مكتمل ولا تتم إضاءة سوى تلك المنطقة، مما يجعل السماء ليست مشرقة كالمعتاد.
  • الساحة الأولى:


    عند هذه النقطة، تواجه الشمس والقمر بعضهما البعض بزاوية 90 درجة، وسبب تسميته بهذا الاسم هو أنه يدور ربع دورة حول الأرض.
  • تزايد الحدب:


    يبدأ القمر بالظهور بشكل جيد في هذه المرحلة، لكن دائرته لم تكتمل بشكل كامل.
  • بدر:


    وهذه هي المرحلة الأخيرة من ظهور القمر عندما يكون مكتملاً ومضاءً بالكامل، وتكون السماء مشرقة في هذا الوقت.
  • الحدب النازل:


    ويتضاءل القمر حتى يكمل رحلته، ويظهر كذلك عندما يواجه أكثر من نصف أشعة الشمس.
  • التربيع الثاني:


    ويسميها العلماء الثلث الأخير، وهي تقل أكثر من المرحلة السابقة.
  • الهلال الثاني:


    تُعرف هذه المرحلة بالهلال المتضائل وهي المرحلة الأخيرة من الشهر القمري، حيث تكون إضاءة القمر خافتة.

ولا يفوتك أيضًا: – برنامج مدرسي عن خسوف القمر، مكمل بالعناصر