يصوم المسلمون السنة يوم عاشوراء اقتداء بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم. كما يصوم اليهود يوم عاشوراء، لارتباط هذا التاريخ بنبي الله موسى عليه السلام الذي نزلت عليه التوراة والذي جاء ليهدي بني إسرائيل إلى دين الله الحق. .

ما سبب صيام عاشوراء عند أهل السنة واليهود؟

وكان اليهود قديماً يصومون عاشوراء في اليوم العاشر من شهر تشري، وهو أحد الأشهر الفارسية.

فرحين باليوم الذي نجا فيه نبي الله موسى عليه السلام وبني إسرائيل معه من بطش الفراعنة

ن

فلما انشق البحر أمامهم بقدرة الله تعالى انغلق من جديد وأغرق طواغيت فرعون وأتباعه.

سبب صيام المسلمين يوم عاشوراء، وهو اليوم العاشر من شهر المحرم أو شهر في السنة الهجرية، يعود إلى رؤية النبي محمد صلى الله عليه وسلم. وفي المدينة المنورة صام عاشوراء فرحاً بنجاة موسى عليه السلام.

وللقول بأن المسلمين يستحقون موسى أكثر من اليهود: “نحن أحق بموسى منهم”، فصام الرسول والصحابة يوم عاشوراء.

وجاء ذلك من رواية ابن عباس رضي الله عنهما حيث قال:

«قدم النبي صلى الله عليه وآله وسلم المدينة فرأى اليهود تصوم يوم عاشوراء، فقال: ما هذا؟ قالوا: هذا يوم صالح، هذا يوم صالح. “هو اليوم الذي نجى الله فيه بني إسرائيل من عدوهم، فصامه موسى”. قال: أنا أحق بموسى منك. فصام وأمر بالصيام» زاد البخاري.

وكان صيام يوم عاشوراء فرضاً في السنة الأولى، وفرض على المسلمين بعد سنة بعد صيام رمضان. وصام أفضل النبي صلى الله عليه وسلم تسع سنين يوم عاشوراء. وفي العام الماضي قال: “إذا عشت إلى نهاية العام لأصومن التاسع” بغرض معصية اليهود.

وقد صام الرسول صلى الله عليه وسلم يوم عاشوراء اقتداءً برسول الله موسى عليه السلام. وقد صام هذا اليوم شكراً لله الذي خلصه ومن معه من الظلم، ولم يصام هذا اليوم أتباعاً ليهود أهل الكتاب.

صيام عاشوراء عند أهل السنة واليهود

سبب صيام عاشوراء في الجاهلية

وكانت قريش تصوم يوم عاشوراء في الجاهلية. وعن السيدة عائشة رضي الله عنها قالت: «كانت قريش تصوم يوم عاشوراء في الجاهلية، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يصوم يوم عاشوراء». كان يصومه». رواه البخاري.

وكان يوم عاشوراء عيدا لقريش فيردون كسوة الكعبة. وكان سبب الصيام أن قريشاً ارتكبت معصية في الجاهلية، فكان الأمر خطيراً عليهم. للتكفير عن ذنوبهم، صاموا هذا اليوم شكرًا للآلهة التي رفعت الخطايا، وكان ذلك يوم عاشوراء.

فضل صيام عاشوراء في الإسلام

ذهب جمهور علماء المسلمين إلى أن صيام اليوم العاشر من المحرم أو عاشوراء سنة مؤكدة، حيث أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بصيام هذا اليوم، وقد جاء الحديث في صحيح الجامع. رواه البخاري.

وأما فضل صيام هذا اليوم، فقد روى عن أبي قتادة رضي الله عنه أن رجلاً سأل النبي (صلى الله عليه وسلم) عن سبب صيامه؟ في عاشوراء، فقال:

«كان يرجو أن يقضي الله ما كان من العام الماضي». رواه مسلم.

كما أن من صام هذا اليوم يحصل على أجر الاتباع لسنة النبي صلى الله عليه وسلم، وأجر الاقتداء بأنبياء الله. وقد صامه موسى عليه السلام شكراً لله على نجاة المؤمنين وإهلاك المؤمنين. جحوداً، وأيضاً تقليداً للصحابة رضي الله عنهم، لأنهم يصومون هذا اليوم ويعلمون أولادهم الصيام.

ذهب جمهور الفقهاء إلى أن من صام عاشوراء مستحب، ومن فعله أجر، ومن تركه فلا إثم. صيام عاشوراء شرعاً صيام، فإذا أفطر المسلم متعمداً فلا شيء عليه، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: إن المتطوع حاكم على الناس. نفسه .

أما الحنفية فيقولون إنه لا يجوز للصائم تطوعاً أن يفطر لقول الله تعالى: “ولا تبطلوا أعمالكم”، فيجب على من أفطر أن يكفر. وأما من أفطر ناسياً فصومه صحيح ولا عقوبة عليه.

سبب صيام عاشوراءسبب صيام عاشوراء

تحديد يوم عاشوراء

اختلف علماء المسلمين في تحديد يوم عاشوراء، لكن الراجح أن يكون كذلك

اليوم العاشر من شهر المحرم.

عاشوراء وتاسوعاء اسمان ممدودان. وأما عاشوراء فهو اليوم العاشر من المحرم، وتاسوعاء هو اليوم التاسع من المحرم، وهو واضح في الحديث ومعروف عند أهل اللغة، على ما رواه الإمام النووي.

أصبح المستخدم اسما

عاشوراء

فحذف الألف بعد العين تمييز عن عاشوراء، وهو خاص باليهود، لاختلاف أهميته الدينية الخاصة في حياة المسلمين. وسبب التسمية هو أن اليوم العاشر من الشهر يسمى بعاشوراء حسب ما هو مكتوب في معاجم اللغة.

بيان حول صيام يوم عاشوراء

وصيام يوم عاشوراء سنة باتفاق العلماء والفقهاء. وعن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «هذا يوم عاشوراء، ولم يكتب الله عليكم أن تصوموا شيئا، وأنا صائم». فمن شاء فليصم، ومن شاء فليفطر».

ولا يجوز صيام يوم عاشوراء إلا، ويستحب صيام اليوم الذي قبله أو اليوم الذي بعده مخالفة لليهود. لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «لئن بقيت إلى آخر الشهر لأصومن التاسع» يدل على أن صيام التاسع مع العاشر صومان. جزء من السنة النبوية.

إقرأ أيضاً : أفضل 20 دعاء مكتوب في يوم عاشوراء أجمل أدعية صيام عاشوراء

يتساءل الكثير من الناس في بداية كل عام هجري عن سبب صيام السنة واليهود يوم عاشوراء، حيث يعتبر من السنة صيام هذا اليوم، وله فائدة كبيرة في تكفير ذنوب السنة الماضية وحصول ثوابه. صلى الله عليه وسلم، على سنة النبي الكريم.