لايبزيغ هي مدينة تاريخية في ألمانيا الشرقية وتعتبر من المدن ذات المعالم الثقافية والدينية المتنوعة. يوجد في لايبزيغ العديد من المساجد التي تخدم المجتمع المسلم المحلي والزوار. وفي هذا السياق سنقدم نبذة عن بعض عناوين المساجد في لايبزيغ، وذلك لأن المسلمين الذين يعيشون في ألمانيا يهتمون بمعرفة المساجد المتاحة لهم لأداء الصلاة والمشاركة في الأنشطة الدينية.

عناوين المساجد في لايبزيغ

عناوين المساجد في لايبزيغ

لايبزيغ هي واحدة من أكبر المدن في ألمانيا وتعبر عن تنوع مجتمعها الديني والثقافي، بما في ذلك الإسلام. تحتوي المدينة على عدد من المساجد والمراكز الإسلامية التي تلبي احتياجات المسلمين الذين يعيشون في المنطقة ويسافرون إليها. ستجد أدناه بعض عناوين المساجد في لايبزيغ:

مسجد الرحمن

  • العنوان: Roscherstraße 33A، 04105 لايبزيغ، ألمانيا
    الهاتف: +49 177 5110379

تاكفا موشي

  • العنوان: Rosa-Luxemburg-Straße 43A، 04315 لايبزيغ، ألمانيا

الرحمن موشي

  • العنوان: Roscherstraße 33A، 04105 لايبزيغ، ألمانيا

مسجد

  • العنوان: Apostelstraße 19، 04177 لايبزيغ، ألمانيا

DITIB-Türkisch Islami Gemeinde zu Leipzig eV

  • العنوان: Hermann-Liebmann-Straße 80، 04315 لايبزيغ، ألمانيا
    الهاتف: +49 341 20018073

بلال موشي

  • العنوان: MockauerStr. 15، 04357 لايبزيغ، ألمانيا
    الهاتف: +49 1514 5854720

مسجد مريم

يعد مسجد مريم من أقدم المساجد في لايبزيغ ويقدم الخدمات الدينية الإسلامية والأنشطة الثقافية.

  • العنوان: شارع ماريانين. 37، 04277 لايبزيغ، ألمانيا

مسجد التوحيد

يعد مسجد التوحيد مكانًا مهمًا للصلاة والتعليم والمجتمع في لايبزيغ.

  • العنوان: Dieskaustraße 165، 04249 لايبزيغ، ألمانيا

مسجد الجمعية الإسلامية للثقافة والتعليم (Verein für Islamische Kultur und Erziehung eV)

يقدم هذا المسجد الخدمات الدينية والتعليمية والثقافية للجالية المسلمة في لايبزيغ.

  • العنوان: Wilhelm-Külz-Straße 25، 04107 لايبزيغ، ألمانيا

مسجد التقوى

مسجد التقوى هو مكان للصلاة والتعليم والتواصل الاجتماعي للمسلمين في المنطقة.

  • العنوان: Dieskaustraße 175، 04249 لايبزيغ، ألمانيا
عناوين المساجد في لايبزيغ

مدينة لايبزيغ

لايبزيغ هي واحدة من أكبر العواصم في ولاية ساكسونيا في ألمانيا. وهي مدينة تاريخية ذات أهمية كبيرة. ويمكن القول أنها مدينة ذات تاريخ طويل ومليئة بالثقافة والفن. تأسست المدينة في العصور الوسطى وتطورت عبر فترات تاريخية مختلفة. ستجد أدناه لمحة عامة عن مدينة لايبزيغ وتاريخها:

لايبزيغ هي واحدة من أكبر خمس عشرة مدينة في ألمانيا من حيث عدد السكان وكانت ذات يوم واحدة من أهم مراكز أوروبا للتعليم والثقافة في مجموعة متنوعة من المجالات، مثل الموسيقى والنشر.

إقرأ أيضاً…………

عناوين المساجد في دويسبورغ.

عناوين المساجد في برلين.

.

كلمة لايبزيغ مشتقة من الكلمة السلافية لايبزيغ، والتي تعني مستوطنة أشجار الليمون. الاسم مشتق أيضًا من الاسم الإنجليزي لايبزيغ ويسمى لايبزيا باللاتينية، والذي لا يزال يستخدم حتى اليوم. في عام 1937، أعادت الحكومة النازية تسمية المدينة رسميًا إلى رايخميستات لايبزيغ.

مواقيت الصلاة اليوم في لايبزيغ؟

مواقيت الصلاة في لايبزيغ اليوم، الفجر، الظهر، العصر، المغرب، العشاء. الحصول على وقت الصلاة الإسلامية في لايبزيغ على عناوين المساجد في لايبزيغ.

تبدأ أوقات الصلاة اليوم في لايبزيغ عند الساعة 04:37 (شروق الشمس) وتنتهي عند 21:17 (صلاة العشاء)، وتقع لايبزيغ، ألمانيا على بعد 4086.20 كم جنوب شرق مكة المكرمة.

قائمة مواقيت الصلاة لهذا اليوم 04:37 (الشروق)، 04:47 (صلاة الفجر)، 06:41 (الشروق)، 13:06 (صلاة الظهر)، 16:35 (صلاة العصر)، 19:30 (غروب الشمس) )، 7:30 مساءً (صلاة المغرب)، 9:17 مساءً (صلاة العشاء).

عناوين المساجد في لايبزيغ

دور المساجد في لايبزيغ

تلعب عناوين المساجد في لايبزيغ دورًا مهمًا في تلبية احتياجات المسلمين في المدينة وتقديم الخدمات الدينية والاجتماعية المتنوعة. وفيما يلي بعض أهم الأدوار التي تلعبها المساجد في لايبزيغ:

أداء الصلاةتوفر المساجد مكانًا لأداء الصلوات الخمس وصلاة الجمعة الجماعية أيام الجمعة، وهذا يساعد على تحسين الروحانية والتواصل مع الله لدى المسلمين.

التعليم الديني: تقدم العديد من المساجد دورات تعليمية ودروس دينية للأطفال والشباب لفهم الإسلام وتعلم القرآن والسنة.

أنشطة اجتماعيةتنظم المساجد العديد من الفعاليات والأنشطة الاجتماعية، مثل اللقاءات الاجتماعية والمحاضرات والندوات وورش العمل، وهذا يحسن التواصل والتفاعل بين أفراد المجتمع المسلم والمجتمع المحلي.

ساهم في فعل الخيرتشجع المساجد أعمال الخير والتبرعات من خلال التبرعات والمساعدة للفقراء والمحتاجين في المدينة.

التواصل الثقافيتساعد المساجد على تحسين التواصل والتفاهم الثقافي بين المسلمين وأفراد المجتمع المحلي من خلال فتح أبوابها للزوار والضيوف لمعرفة المزيد عن الثقافة الإسلامية.

دعم المسلمين الجدد: تلعب المساجد دوراً مهماً في دعم المسلمين الجدد الذين يعتنقون الدين الإسلامي وتقديم النصح والإرشاد.