كلمة صباحية عن الابتسامة للإذاعة المدرسية

الابتسامة

وهي من الأشياء البسيطة التي تدخل السعادة والبهجة في نفوس المسلمين. فالابتسامة تأتي من قلب طيب، وهي علامة النعمة والجمال على وجه المؤمن. البسمة على وجه أخيك صدقة، فعليك أخي المسلم أن تنشر البسمة في وجوه الآخرين.

كلمة صباحية عن الابتسامة في الإذاعة المدرسية

  • الابتسامة هي منبع النفوس وشفاء النفس من كل شر ومكر. إنها وسيلة تواصل غير لفظية بين الناس. مع الكل…

    ابتسامة

    إنها تنشر الطاقة الإيجابية لمن حولك وهي تعبير حقيقي عن روعة وجمال ورقي الإنسانية على غيرها من الكائنات.

  • فمجرد التبسم في وجه أخيك يفتح لك المجال للحديث والتحاور مع الآخرين، ويعتبر من الصدقات البسيطة التي لا تكلف المؤمن شيئاً. فالتبسم في وجه الآخرين يعطيك حسنات، والتبسم في وجه والدك أو ابنك يعطيك حسنات ويطهر النفوس.

  • ويجب أن نسلط الضوء على ذلك في خطاب الصباح

    الدين الاسلامي

    وأشار وهو يرسم البسمة على وجه أخيك ويخلق واحدة

    صفات المسلم

    وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم وجها بشوشاً مبتسماً للجميع، فتبسموا في وجوه بعضكم البعض، لأنها وسيلة التواصل بين المسلمين.

كلمة عن الابتسامة

  • ينبغي للآباء والأمهات أن يغرسوا معنى الابتسامة في نفوس أبنائهم، لأنها سلاح المسلم للتقرب من الناس، وتدل على العقل السليم والقلب الأبيض. الشخص المبتسم دائمًا محبوب ومميز بين الناس.

  • كما أن الابتسامة على وجه أخيك دليل على التواضع والتسامح والمرونة في التعامل مع الناس. إنها واحدة من تلك الأشياء البسيطة التي يمكن أن تفتح الأبواب المغلقة لشخص ما وتخلق مساحة للمحادثة.

  • اجعل الابتسامة أسلوب حياتك فهي تنشر الإيجابية بين الناس والسعادة في نفوسهم. كما أنه يعكس جمال قلب الإنسان ومدى تفاؤله بالله عز وجل.

  • الشخص المبتسم دليل على رضاه عن حياته وبقضاء الله، على عكس الشخص العابس فهو شخص متشائم وينشر السلبية.

    والاكتئاب

    لأن الناس من حوله وكثير من الناس ينفرون منه.

  • الأشخاص المبتسمون هم أشخاص متفائلون بالمستقبل ونهج الحياة، وهذا له تأثير إيجابي على حالتهم الصحية. ستجدهم شخصًا يتمتع بصحة جيدة ونادرًا ما يعاني من الأمراض.

  • تؤثر الحالة النفسية بشكل كبير على صحة الفرد، فالإنسان المبتسم المتفائل يمد جسده بالطاقة الإيجابية، مما يسمح لجسمه بمقاومة الأمراض.

محاضرة تمهيدية عن الابتسامة

  • للابتسامة فوائد عديدة

    ويستخدم ذلك للفرد، لأنه ليس مجرد تعبير وجهي، ولكنه مرضي ومريح نفسياً لمن يتعامل معه. كما أنه يريح النفس ويحسن المزاج ويخفف التوتر العصبي. وله تأثير قوي في التخلص من المشاكل النفسية.

  • الابتسامة تزيد من الدورة الدموية

    في الجسم وبالتالي يحافظ على صحة القلب والدماغ من خلال إيصال الأكسجين بشكل سليم إلى أنسجة الجسم. كما أنه يحافظ على معدل ضربات القلب، ويخفض ضغط القلب ويحمي من الاكتئاب. يؤجل ظهور التجاعيد. كل هذه المشاكل الصحية يمكن تجنبها بمجرد القيام بحركة بسيطة وهي الابتسام ولكن لا. والمقصود هي الابتسامة الزائفة، ولكن ينبغي أن تكون ابتسامة نابعة من القلب، ومبنية على رضا الإنسان عن الحياة بقضاء الله، وتفاؤله بالله عز وجل، وأن المستقبل أفضل إن شاء الله.

  • لذلك يجب على الجميع أن يبتسموا، لأنها طريقة سهلة لعيش حياة سعيدة وأسهل.

كلمة سريعة عن الابتسامة

  • تعتبر الابتسامة واحدة من

    اللغات

    الجسم

    اللغة غير اللفظية هي سلاح بشري قوي يستخدمه الإنسان منذ الصغر للتقرب من الناس وجذبهم.

  • أكد خبراء الشؤون العاطفية أن الشخص المبتسم له تأثير إيجابي على الناس، على عكس الرجل ذو ملامح الوجه الجادة. ولذلك فإن الشخص المبتسم هو شخص ودود وقريب من الناس.

  • الإبتسامة هي إحدى لغات الجسد التي يمتلكها الإنسان والتي تتميز بها عن باقي المخلوقات. إن الابتسامة التي تظهر كحركة بسيطة هي في الواقع أسلوب معقد للغاية. إنها تحتاج إلى روح طيبة لأنها تنبع من داخل الفرد.

  • ومن الممكن التمييز عن طريق الابتسامة

    بين الشخص الصادق والشخص الخبيث، من خلال ابتسامة الشخص يمكن التعرف على طبيعته وحالته النفسية. هناك بسمة الصادق، وبسمة الشرير، وبسمة الخجل، وبسمة النفاق، وابتسامة تدل على الخوف.

  • وقد أكد العلماء ذلك

    هناك 18 نوعا من الابتسامات

    تختلف في نوعها سواء كانت ابتسامة حقيقية أو ابتسامة دافئة أو ابتسامة مزيفة. وهناك ابتسامة بيضاء تدل على الصدق، وابتسامة صفراء تدل على الكذب، وابتسامة سوداء تدل على اليأس.

يتحدث عن الابتسام

وقد تحدث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أهمية التبسم وحاجة المسلمين إليه. وقال في حديثه الكريم:

  • إنك لن ترضي الناس بأموالك، فليتمتعوا بحسن مظهرك وحسن أخلاقك». رواه مسلم.

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا تحقرن من المعروف شيئا، ولو أن تلقى أخاك بوجه واضح».

  • قال: «تبسمك في وجه أخيك صدقة».

هناك أوضح النبي أهمية الابتسامة. وجعلها لك أجر الصدقة عندما تبتسم في وجه أخيك. ونهى أيضًا عن العبوس في وجوه الآخرين، أو الاستخفاف بالمعروف بالعبوس والخبيث. كما أكد أن تودد الناس والتقرب منهم لا يتعلق بالمال بل بالوجه الباسم والأخلاق الحميدة.

وأخيراً قدمنا ​​لكم كلمة صباحية عن الضحك في الإذاعة المدرسية. إذا كانت لديك أي أسئلة، فيسعدنا تلقي تعليقاتك أسفل المقال.