ما هي أعراض الولادة الطبيعية قبل حدوثها؟ تفضل العديد من النساء الولادة بشكل طبيعي. عندما يحين موعد الولادة تنتظر الحامل كثيراً ولا تلجأ إلى الولادة القيصرية إلا عند الضرورة. تحدث الولادة الطبيعية عندما يخرج الجنين مباشرة من الرحم. في كثير من الحالات، لا تحتاج الأم إلى تخدير، ولكنها تلد على الفور. وقد يستغرق الأمر يومين أو 24 ساعة من ظهور الأعراض حتى حدوث الولادة.

أبرز أعراض الولادة الطبيعية

تظهر العديد من الأعراض لدى المرأة الحامل قبل أيام قليلة من الولادة، ومن أبرزها ما يلي:

ألم المعدة

  • تشعر المرأة بألم متقطع ومميز في أسفل البطن، يصاحبه تشنجات في جوانب الحوض تشبه آلام الدورة الشهرية.

ثقل في البطن

  • تشعر المرأة بثقل حاد في بطنها، خاصة عندما تحاول المشي على قدميها.

يحدث الإسهال

  • تعاني النساء الحوامل من الإسهال الشديد قبل ثلاثة أيام أو أكثر من الولادة.

زيادة الإفرازات

  • ستجد المرأة الكثير من الإفرازات قبل أسبوع أو أسبوعين من الولادة.

ينزف

  • وتجد المرأة نفسها بضع قطرات من الدم وقد تراها ممزوجة بالإفرازات.

العصبية

  • العصبية هي من أبرز علامات اقتراب موعد الولادة، وهي نتيجة الخوف الذي يسيطر على المرأة.

أعراض الولادة الطبيعية قبل ساعات من الولادة

تظهر على المرأة الحامل العديد من الأعراض قبل ساعات قليلة من الولادة. وأبرزها ما يلي:

الحاجة إلى التبول

  • تصبح المثانة منضغطة بقوة وتشعر المرأة بالحاجة إلى التبول مع اقتراب موعد الولادة.

الحاجة إلى الإزالة

  • تضطر المرأة للذهاب إلى المرحاض قبل موعد ولادتها بساعات كثيرة، وذلك بسبب ضغط الجنين على الأمعاء.

طاقة عالية

  • تلاحظ الحامل أن لديها الطاقة للعمل وأن قدرتها على الحركة تزداد قبل الولادة مباشرة.

زيادة الألم

  • يزداد الألم وتأخذ الانقباضات مسارًا متقدمًا وتصبح أكثر تكرارًا من ذي قبل.

خذ نفس عميق

  • تأخذ المرأة نفساً عميقاً يختلف عن الفترة السابقة، ولا تستطيع التنفس بشكل طبيعي.

سدادة مخاطية

  • تسقط السدادة المخاطية التي تحمي الرحم وتمنع الجنين من الانهيار أثناء الحمل.

شاهدي أيضاً: الولادة الطبيعية وكيفية التعامل معها بالطريقة الصحيحة

أعراض الولادة المبكرة

هناك العديد من الاستعدادات التي تسبق الولادة، حيث تظهر لدى بعض النساء علامات تدل على أنها ستلد قبل الموعد الذي يحدده الطبيب. وأبرز هذه الأمور ما يلي:

تحدث الانقباضات

  • تشعر الحامل بانقباضات حادة في قاعدة الرحم، يصاحبها بعض الألم، وتأتي الانقباضات وتذهب كل عشر دقائق.

آلام الظهر

  • تتعذب النساء الحوامل من الشعور بألم في الظهر ويشعرن بالإضافة إلى ذلك بالضغط على المثانة.

  • تنتج آلام الظهر من انتفاخ منطقة الحوض حيث يستعد كل جزء من الجسم للولادة.

تشنجات متكررة

  • تشعر المرأة بتشنجات كثيرة في أجزاء كثيرة من البطن، وغالباً ما يصاحبها غازات وألم.

استرخاء المفاصل

  • تشعر المرأة بالاسترخاء في معظم أجزاء الجسم وخاصة في المفاصل والأربطة.

علامات الولادة الحقيقية

تعتبر الولادة من أصعب المواقف التي تمر بها المرأة الحامل، ولكن كل الألم يختفي عندما تحمل طفلها بين يديها وتحتضنه، وتشعر المرأة بالعديد من العلامات عند اقتراب الولادة؛ وأبرزها ما يلي:

تضيق البطن

  • تشعر المرأة بتصلب في أسفل البطن حيث يصبح البطن مشدوداً بشكل ملحوظ كما يراها من حولها، ويزداد ذلك مع اقتراب موعد الولادة.

سقوط الماء

  • يعد ثقب الكيس الذي يحمي الطفل وتصريف الماء من حوله من أهم علامات الولادة، لأن الجنين لن يتمكن من البقاء بداخله لفترة طويلة.

  • ويسمى السائل المحيط بالجنين بالسائل الأمنيوسي وهو عديم الرائحة ويميل إلى اللون الأصفر في معظم الحالات.

القيء والغثيان

  • تعاني العديد من النساء من القيء والغثيان قرب الولادة، إلى جانب شكاوى معوية حادة.

نزول البطن

  • يتغير شكل البطن وينخفض ​​مع اقتراب خروج الطفل، ويكون ذلك واضحاً إذا كان الحمل الأول.

شاهدي أيضاً: تمارين لتسهيل الولادة الطبيعية

علامات الولادة الطبيعية للعذراء

تعاني المرأة التي تلد لأول مرة العديد من الأعراض المختلفة عن المرأة التي أنجبت أكثر من مرة، ومن أكثرها شيوعاً ما يلي:

تصلب العضلات

  • يحدث تصلب شديد في عضلة الرحم، يصاحبه ضغط على منطقة المهبل وعضلات الحوض.

استرخاء العضلات

  • تسترخي العضلات، ويأخذ المهبل شكلاً مختلفاً، استعداداً لنزول الجنين، يسبقه فتح عنق الرحم.

عدم ممارسة الرياضة

  • تقل حركة الجنين مع اقتراب موعد الولادة، بالإضافة إلى ارتخاء الأربطة.

اتجه للأسفل

  • لقد انهار رأس الطفل وخرج الشعر من منطقة المهبل، مما يشير إلى اقتراب موعد الولادة.

أشعر أني لست بخير

  • تشعر الحامل بالضعف الشديد مع اقتراب موعد الولادة، وبالإضافة إلى ذلك تشعر بالنعاس الشديد.

مخاطر الولادة الطبيعية

بعد ظهور الأعراض الرئيسية للولادة الطبيعية، تلد معظم النساء بشكل طبيعي، إلا أن معظمهن يتعرضن للعديد من المخاطر أثناء الولادة وبعدها. على النحو التالي:

سلس البول

  • تعاني المرأة من سلس البول بعد الولادة الطبيعية مباشرة، وقد تستمر هذه الحالة لبعض الوقت.

تمزق الأنسجة

  • يحدث تمزق في الخلايا الداخلية للمهبل وترتخي العضلات مع تكرار الولادة الطبيعية.

الم حاد

  • تشعر المرأة بألم شديد عندما يحين وقت الولادة، وقد يستمر الألم إذا كان هناك إصابة أو توسع في المهبل.

إصابة الطفل

  • يمكن أن يصاب الطفل عندما يخرج من رحم أمه، خاصة إذا تعثر وتم امتصاصه.

ضيق في التنفس

  • قد تعاني المرأة من ضيق في التنفس أثناء الولادة الطبيعية وقد تموت.

شاهدي أيضاً: علامات الولادة الطبيعية تماماً

نصائح للولادة الطبيعية

يمكن تسهيل الولادة الطبيعية وإجراؤها بشكل آمن دون تعريض المرأة لأي خطر كما يلي، إذا تم تطبيق بعض الإرشادات:

جدارة – أهلية

  • يفضل الحفاظ على حالة الجسم خلال فترة الحمل، ومن الجيد تحريك الجسم وتمرينه بشكل مستمر.

الدعم النفسي

  • ويفضل الحصول على الدعم النفسي من جميع المحيطين بالمرأة قبل الموعد المحدد.

إقرأ كثيرا

  • ويفضل القراءة باستمرار، خاصة في الفترة التي تحدث فيها الانقباضات مباشرة، ومن الجيد القراءة عن الولادة والأطفال.

حمام دافئ

  • يفضل أخذ حمام دافئ يومياً مع اقتراب موعد الولادة، لكن يجب النوم والاسترخاء عند الضرورة وتجنب القلق.

التدليك المستمر

  • ويفضل تدليك المناطق التي تشعر فيها المرأة بالألم، وخاصة الظهر والأكتاف.

الكثير من المشي

  • يساعد المشي في تسهيل عملية الولادة، ومن ناحية أخرى يساعد المرأة أثناء المخاض.

تحضير الإمدادات

  • ويفضل تحضير مستلزمات مختلفة للمرأة الحامل قبل الموعد المحدد حتى لا تشعر بالقلق إذا حدثت الانقباضات فجأة.

وسادة دافئة

  • أثناء الولادة يمكن وضع وسادة دافئة حول المرأة لتخفيف الألم الذي تعاني منه.

أنواع المخاض في الولادة الطبيعية

تعتبر الولادة من الأمور الصعبة التي تمر بها جميع النساء، وتمر المرأة بنوع أو نوعين من المخاض، ومن أبرزها ما يلي:

اللقطة الحقيقية

  • ويأتي المخاض الحقيقي على شكل انقباضات متتالية، ويزداد الألم مع اقتراب الولادة.

  • ويحدث المخاض الحقيقي للمرأة كل ساعة، ثم تزداد عدد المرات، حيث تشعر الحامل بذلك كل 3 دقائق.

الطلاق الكاذب

  • وهو يشبه المخاض الحقيقي من حيث الانقباضات، ولا تشعر المرأة بألم كبير عندما يهاجمها الألم، ويختفي عندما تتغير وضعية الجسم.

بارد بالخارج

  • بعض النساء لا يعانين من مخاض قوي لأنهن يشعرن بانقباضات قليلة وغير شديدة ولا يعانين من أي ألم.

  • والأفضل الذهاب إلى المستشفى إذا اقترب وقت الحمل وكانت المرأة مصابة بنزلة برد.

الاستعدادات السابقة للولادة

هناك العديد من الاستعدادات التي يجب على الأم القيام بها عند ظهور علامات الولادة الطبيعية تماماً، ومن هذه الاستعدادات:

  • خذ حمامًا دافئًا، واسترخي، وقم ببعض تمارين التنفس التي أوصى بها الطبيب.

  • تحركي ببطء ذهابًا وإيابًا في الغرفة لتسهيل عملية الولادة الطبيعية.

  • تحضير حقيبة تحتوي على مستلزمات الأم والجنين

  • تحدث مع طبيبك.

هناك العديد من أعراض الولادة الطبيعية، حيث تظهر على شكل شعور بثقل في البطن، وإسهال، وإفرازات، ونزيف. بالإضافة إلى ذلك، تشعر المرأة بالتوتر وتحتاج إلى التبول وتصبح أكثر نشاطا.

وفي بعض الأحيان يصبح البطن متصلبًا، وترتخي المفاصل، وتزداد التشنجات، ويتوسع المهبل استعدادًا للولادة. ومن الجيد أن تستعد الحامل للولادة من خلال المشي بانتظام وتجهيز المستلزمات التي ستحتاجها وقت الولادة. بالإضافة إلى تلقي الدعم ممن حولها لتطمئن نفسها، خاصة إذا كانت المرأة تلد لأول مرة.

أعراض الولادة الطبيعية

ما هي العلامات التي تسبق الولادة بساعات؟

تظهر العديد من علامات الولادة الطبيعية تماماً قبل ساعات قليلة من الولادة، وتشير إلى ضرورة الاستعداد لاستقبال المولود والذهاب إلى المستشفى للقيام بالأعمال اللازمة. ومن هذه العلامات بعد ذكر أعراض الولادة الطبيعية:

  • – إفرازات مهبلية لزجة وكثيفة ووردية اللون، ويعتبر ذلك مؤشراً على بداية المخاض.

  • الشعور بانقباضات شديدة في الرحم بشكل متكرر ومتقطع، وتزداد هذه الانقباضات وتقل مع تغير الوضعية أو قلة الحركة.

  • أشهر من الألم والتقلصات في أسفل الظهر.

  • ثم تبدأ الانقباضات والألم في الساقين وأسفل البطن.

  • ثم يبدأ السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين بالخروج عبر الرحم، وهذا ما يسميه العوام (تمزق الماء).

  • تحدث تقلصات الرحم المتكررة والألم على فترات منتظمة.

  • تسربت بضع قطرات من الدم

  • ينفتح الرحم وتخرج السدادة المخاطية التي كانت تسد عنق الرحم طوال فترة الحمل.