ما هي الحالات التي يتم فيها تطبيق الحد الأقصى للمخالفات المرورية في السعودية؟ هذا أحد الأسئلة التي يبحث عنها مستخدمو الطريق في المملكة بعد إعلان الإدارة العامة للنقل عن الأسباب التي أدت إلى تطبيق الحد الأقصى للمخالفات المرورية. المخالفات المرورية في المملكة. الإدارة العامة للمرور هي الجهة المسؤولة عن فحص المخالفات وتحديد العقوبات المرورية.

حالات تطبيق الحد الأقصى للمخالفات في السعودية

وأوضحت الإدارة العامة للمرور عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر عبر حسابها الرسمي، عن آلية تطبيق الحد الأقصى للمخالفات في النظام الجديد، والذي يتم من خلال جهات الفصل المروري بناء على أسباب الزيادة، وذلك بعد تلقي استفسار من أحد المتابعين عن مضاعفة مخالفات التأخر في السداد.

كما أعلنت أن الانجراف هو أحد المخالفات المرورية التي تسبب مشاكل على الطرق تضر بسلامة السائقين والسلامة العامة لمستخدمي الطريق في المملكة العربية السعودية، وقد قررت الإدارة العامة تغليظ العقوبات على المخالفين. .

وتنص المادة التاسعة والستين من قانون المرور على أن عقوبة التفحيط هي مصادرة مركبة مرتكب الجريمة لمدة أسبوعين، والغرامة بمبلغ 100 ألف دولار.

20 ألف ريال سعودي

عند ارتكاب جريمة لأول مرة، يجوز إحالة الجاني إلى المحكمة للتحقيق في الجريمة، مع إمكانية السجن.

وتزداد الغرامة في حال ارتكاب المخالفة للمرة الثانية، وذلك بمصادرة المركبة لمدة 30 يوماً وفرض غرامة تصل إلى

40 ألف ريال سعودي

كما سيتم إحالة الجاني إلى المحكمة للنظر في إمكانية سجنه.

والعقوبة في المرة الثالثة مصادرة المركبة والغرامة القصوى

60 ألف ريال سعودي

وسيتم إحالة المخالف إلى المحكمة لمعاينة المركبة ليتم حجزها أو دفع قيمتها في حالة تأجيرها أو سرقتها.

حالات تطبيق الحد الأقصى للمخالفات

الحد الأقصى للسرعة

تطبق الغرامات الواردة في الجدول التالي عند تجاوز السرعة 120 كم في الساعة:

مقدار تجاوز الحد الأقصى للسرعة

الحد الأدنى للغرامة بالريال السعودي

الحد الأقصى للغرامة هو الريال السعودي

التجاوز من 10 كم في الساعة إلى 20 كم في الساعة

150

300

التجاوز من 20 كم في الساعة إلى 30 كم في الساعة

300

500

التجاوز من 30 كم في الساعة إلى 40 كم في الساعة

800

1000

التجاوز من 40 كم في الساعة إلى 50 كم في الساعة

1200

1500

– التجاوز بسرعة تزيد عن 50 كيلومترا في الساعة

1500

2000

تغييرات جديدة في النظام المروري في السعودية

تمت الموافقة على تعديل المادة الخامسة والستين من قانون المرور في الفقرتين الثانية والثالثة لتحديد ذلك

المدة 15 يوم فقط

لدفع المخالفات المرورية، مع إمكانية تمديد المدة حتى 3 أشهر لدفع الغرامة.

كما يمكن سداد قيمة المخالفة المرورية لمرة واحدة بالتقسيط أو الحصول على خصم 25%، حيث أن هذا هو الحد الأدنى لمبلغ الغرامة ولا يمكن زيادة هذه النسبة.

شروط الاعتراض على المخالفات في التعديلات الجديدة

يشترط فيمن يعترض على المخالفات ما يلي:

  • ويجب أن يكون اسمه مسجلاً لدى وزارة الداخلية.

  • عدم تجاوز الموعد النهائي لتقديم الاعتراض بعد اكتشاف المخالفة.

  • يتم تقديم الاعتراض عبر نظام ساهر.

  • يمكن تقديم اعتراض مرة واحدة على المخالفة.

  • وسيتم التعامل مع المخالفة وسدادها بعد الاعتراض، حتى لا يتم زيادة الغرامة إلى الحد الأقصى.

الفرق بين المخالفات المبلغ عنها قبل وبعد التعديل الجديد

أعلنت وزارة الداخلية أن أكثر المخالفات المرورية شيوعاً هي تجاوز الإشارة الضوئية، والغرامة كانت في القانون القديم

500 ريال سعودي

وبالإضافة إلى عقوبة من يكرر المخالفة، يتضمن القانون الجديد غرامة مالية

المرة الأولى 300 ريال، ثم المرة الثانية 600 ريال

ومع إمكانية السداد، يرى العديد من المراقبين والمقيمين أن هذه الغرامات تشكل رادعاً أمنياً للأشخاص والسائقين للالتزام بقواعد المرور.

أسباب تعديلات النظام المروري في المملكة العربية السعودية

تمثل التغييرات التي طرأت على النظام المروري في المملكة العربية السعودية، والتي أجرتها وزارة الداخلية بموافقة رئيس مجلس الوزراء، مواد النظام الصادر عام 1428هـ، بما يتوافق مع التطورات التي يشهدها المجتمع السعودي، وكذلك مع بهدف تخفيف العبء عن المواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية.

تعمل وزارة الداخلية في المملكة على تقديم العديد من الخدمات الحكومية إلكترونياً، بما في ذلك الخدمات المرورية، بهدف توفير الوقت والجهد. كما شمل التغيير في نظام المرور إمكانية دفع الغرامات بالتقسيط وتخفيض قيمتها وفق قواعد محددة.

اقرأ أيضاً: استفسر عن تفاصيل المخالفات المرورية

يبحث الكثير من المواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية عن الحالات التي سيتم فيها تطبيق الحد الأعلى للمخالفات في النظام الجديد، بعد أن أعلنت الإدارة العامة للمرور عن تغييرات جديدة في بعض المواد.