التعامل مع الأشخاص الاستغلاليين من أسوأ التعاملات الإنسانية، خاصة إذا كنت لم تدرك ذلك إلا مؤخراً، فهو شخص يعمل على استغلالك ليس فقط مالياً بل نفسياً أيضاً.

وهذا يضع ضغطًا هائلًا على حياتك، ولهذا السبب نقدم لك خيارات متنوعة لمساعدتك في التعرف على الأشخاص الاستغلاليين والتعامل معهم.


طرق التعامل مع العلاقات الاستغلالية



العلاقة المبنية على الاستغلال المادي والمعنوي من أكثر العلاقات السامة والضغط النفسي ولذلك تتطلب أسلوباً خاصاً في التعامل معها لتجنب الضرر الذي قد يلحق بذلك الشخص، خاصة إذا كان قريباً منك ولم تكن على تواصل معه. معه يمكن أن يخذل. فيما يلي عدة طرق يمكنك من خلالها التعامل مع الشخص الاستغلالي. .

اعتمدي على أسلوب المماطلة والمماطلة معه عندما يتعرض هذا الشخص لضغوط للقيام بعمله وعمل الآخرين وبالتالي يمكنك كسر هذه الخطة عن طريق إحداث خلل في توازنه، على سبيل المثال أن تقولي له رد متأخراً جداً وأظهر كيف أنت دائماً مشغول.

للسيطرة على هذا الشخص، عليك أن تظل هادئًا. وعندما تدرك مدى استغلاله حاول ألا تغضب، لأنه في النهاية سينجح في جعلك الشخص الخطأ واستفزازك. بل سيعطي الانطباع بأنك لا تريد المساعدة وفعل الخير أمام من حولك، فتجنب الصراع والتزم الهدوء.

اللجوء إلى الأعذار: إذا طلب منك هذا الشخص خدمة معينة لإنجاز مهامه، كل ما عليك فعله هو الاعتذار والالتزام به دون الجدال معه، واستخدام عبارات مثل: “أنا غير قادر”، لدي عمل مهم يجب أن أقوم به. أشعر بالتعب وأحتاج إلى بعض الراحة، أنا أدرس، لست في المنزل، وهكذا.

حاولي التعامل معه بشكل مباشر ولا تكوني أسيرةً لتصرفاته الشبيهة بالثعبان. لا تستمع إلى الحيل التي يقولها لك لإثارة حاجته لشيء ما أو مبرراته لطلباته. يمكنك أن تسأليه بشكل مباشر ومحدد عما يريده، بل وعبري بهدوء عن عدم رضاك ​​عن الطريقة التي يتحدث بها.

من المؤكد أنه سيلجأ إلى مدحك والتباهي بك، فتجنبي تماماً إخضاع نفسك لطبيعته اللطيفة والأساليب الخاطئة التي يعتمد عليها هذا الشخص، فهو شخص منافق. كل ما عليك فعله هو تجاهل الطريقة التي يستخدمها هذا الشخص.

عليك أن تكون شجاعاً عند مواجهة هذا النوع من الشخصيات لأنه من الممكن أن يستغلك مالياً إذا علم أن لديك ما يكفي من المال ويستغلك نفسياً ومعنوياً إذا علم مدى شعورك بالذنب تجاه أشياء، وهو ما لن تفعله قريباً.

تعلم أن أقول لا. الرفض ليس دائما غير مرغوب فيه. إن عدم قدرتك أو شجاعتك في قول لا ستؤدي إلى استفادة من حولك، وخاصة المستغلين.

ولكن يجب استخدامه بشكل صحيح. إذا كنت تريد أن تفعل شيئًا ما، يمكنك الموافقة، ولكن إذا لم يكن لديك الوقت الكافي في تلك اللحظة، فيمكنك التعبير عن رأيك وقول لا، وهذا حقك.

احرص على تجنب كشف أسرارك لهذا الشخص حتى لا تصبح نقطة ضعف بالنسبة لك فيقوم بإذلالك واستغلالك.

ولا تفوت أيضًا: كيفية التعامل مع الشخصية المتوسطة


علامات الشخص الاستغلالي



كيفية التعامل مع الشخص الاستغلالي

فيما يلي أهم صفات الشخص الاستغلالي التي ستؤكد لك أنه شخص غير طبيعي ويقوم باستغلالك، ومنها:

التضحية الأبدية

عادةً ما يتوقع منك هذا الشخص أن تفعل ما تطلبه منه مجانًا.

ستلاحظين أنه يغضب إذا رفضت طلبه.

تناقض

هؤلاء الأشخاص متناقضون لأنهم يتعاملون معك تحت أكثر من قناع. في بعض الأحيان ستجدهم متوترين، وأحياناً هادئين، وهكذا.

استغلال نقاط الضعف

ستجد أنه فضولي للغاية بشأن نقاط ضعفك الرئيسية.

ويتعلم الأسرار وما إلى ذلك حتى يتمكن من اصطياد فريسته.

مستلقي

بالنسبة له، الكذب هو أسلوب حياة، حتى في الأمور التي لا تتطلب ذلك.

سواء كان ذلك بإسناد المبررات أو بأي طريقة أخرى لتحقيق هدفه.

تحتاج إذا لزم الأمر

لاحظت أنه لا يتحدث معك إلا عندما يحتاجك لإكمال إحدى خدماته.

العب دور الضحية

يجيدون لعب هذا الدور، لكنهم يميلون دائمًا إلى استغلالك نفسيًا وماديًا.

ولا يفوتك أيضًا: كيفية التعامل مع الشخصية النرجسية والشخصية النرجسية


كيف تتعرف على الشخص الاستغلالي؟



إذا لم تساعدك الخصائص المذكورة أعلاه في معرفة ما إذا كان هذا الشخص يستغلك أم لا، ما عليك سوى اتباع الطرق التالية للتأكد من أنه يستغلك:

  • من الضروري أن تفكر في نوع العلاقة التي تربطك بالشخص. سواء كانت العلاقة بينكما متبادلة أو إذا كنت تحاول إرضاء الطرف الآخر ويطلب منك المساعدة بطريقة غير معتادة “من الطبيعي أن نساعد بعضنا البعض، ولكن هناك نوع من الطلب الذي يؤكد لك أن الأمر يصبح استغلال.”

  • تدني احترام الذات في هذه العلاقة، سواء بسبب ما يقوله أو بسبب المسؤوليات الكثيرة التي يطلبها منك هذا الشخص.

  • ادرس توقعاتك لهذه العلاقة. لا ينبغي أن تكون مرتفعة جدًا وفي نفس الوقت لا ينبغي أن يكون معدل التوقعات منخفضًا جدًا.

  • ركزي على الوقت الذي تقضيانه معًا، سواء كان صداقة وسعادة ومشاركة، أو ما إذا كان يحاول دائمًا معرفة نقاط ضعفك وأسرارك وسبق له أن استغل أحد أسرارك حتى تتمكني من القيام بشيء من أجله.

  • عليك أن تناقشي معه مشاعرك سواء كصديقة أو حبيبة، وتتعرفي أكثر على المشاعر الموجودة بينكما.

  • الوقت الذي لا تكونين فيه، سواء كان يحب السؤال عنك دائمًا أو فقط عندما يحتاجك.

  • هل يهتم بالتواصل معك بشكل دائم أم يجد دائماً العذر إلا إذا كان بحاجة إليك لإكمال مهامه؟

  • انتبهي إلى ما إذا كانت علاقتكما مبنية على كثرة الكلام دون أفعال أم أنها مزينة بالأفعال، ومن يبذل الجهد في العلاقة، ومدى ثقتكما ببعضكما البعض.

  • عندما تحتاجين إليه هل هو بجانبك أم يستخدم الهروب كذريعة؟

  • هل يمدحك ويشجعك طوال الوقت أم قبل أن يطلب منك القيام بشيء محدد؟

  • من الطبيعي أن يخلف الكثير منا وعوده، لكن هل هو من الأشخاص الذين يخلفون وعودهم لك باستمرار، حتى لو كان يستطيع الوفاء بها أم لا؟

  • عندما ترفضين أو لا تستطيعين أن تفعلي له شيئاً، هل يقبل الأمر ولكن يغضب ولا يفهم موقفك؟

  • هل يصورك بصورة سيئة لمن حوله عندما يكون غاضبًا أو عندما لا تفعل شيئًا من أجله، على سبيل المثال لأنك لا تريد مساعدته أو تكره فعل الخير؟

  • يلاحظ وجوده في لحظاتك المهمة والثمينة أو إذا كان يحتاجك بجانبه، لكن الشعور ليس متبادلاً.

ولا يفوتك أيضاً: كيفية التعامل مع الزوج ضعيف الإرادة وأهله


أنواع الاستغلال



يعتقد الكثير من الناس أن الاستغلال له شكل واحد، لكن الأمر ليس كذلك. بل هناك أشكال كثيرة، لكن يمكننا تقسيمها إلى قسمين:

  • الاستغلال الإيجابي:


    وهنا يكون الاستغلال أمراً جيداً للإنسان ولإخوانه من البشر، فالإنسان يستغل قدراته أو يستعين بإخوانه من البشر لتحقيق الهدف دون الضغط عليهم، وهكذا.
  • الاستغلال السلبي:


    يعني أن الشخص أناني ويحاول بشتى الطرق استغلال كل شيء لمصلحته دون التفكير في الأشخاص المحيطين به، سواء كان ذلك نفسياً أو مالياً أو معنوياً، وهذا يؤدي إلى أشخاص غير طبيعيين.