مرض السكري هو أحد الأمراض الخطيرة. ويعاني منه ملايين الأشخاص حول العالم. ولم يكن هناك علاج فعال له حتى تمكن من علاجه مؤخرا

فريدريك جرانت

حول اكتشاف الأنسولين، والذي تم استخدامه منذ ذلك الحين لمكافحة مرض السكري.

  • فريدريك جرانت هو مكتشف الأنسولين، المعروف أيضًا باسم مرض السكري.

معلومات عن فريدريك جرانت

فريدريك جرانت

وهو طبيب كندي معروف وعالم صيدلاني ومخترع، ويعتبر أحد الأشخاص الذين لا تزال أبحاثهم المتنوعة في مجال الطب والصيدلة تُدرّس حتى اليوم. وساهم بشكل واضح ومباشر في تطوير علاج قوي وفعال لمرض السكري عن طريق حقن الأنسولين، والذي لم يكن موجودا من قبل.

فريدريك جرانت

ولادة فريدريك جرانت

ولد العالم والطبيب العظيم

فريدريك جرانت

في 14 نوفمبر 1891 في مدينة ألستون بكندا. كان لديه خمسة أشقاء، نيلسون وطومسون وكينيث وإيسي. عاش طفولة صعبة بسبب الوضع المالي الصعب لعائلته.

حاول الذهاب للعمل لمساعدة والده في زيادة الدخل القومي للأسرة، خاصة أنها كانت مكونة من سبعة أفراد كاملين. لكن كل المحاولات مع والده باءت بالفشل. ولذلك اضطر إلى مواصلة دراسته.

لا تفوت أيضًا: Novomix، الذي يخفض مستويات السكر في الدم


تعليم فريدريش

منحة

وكان يتميز حتى في سن مبكرة بذكاء غير عادي وقدرة على الإبداع والاكتشاف والاختراع. كانت رغبته الأولى هي الالتحاق بكلية الطب. بدأ تعليمه بالتسجيل في مدرسة عامة في ألستون، كندا. وكان سبب هذا القرار هو عدم تمكن عائلته من تسجيله في مدرسة داخلية أو خاصة.

ولكن مع مرور الوقت، تحسن الوضع المالي لغرانت، لذلك سجله والده في إحدى مدارس النخبة في ألستون. مباشرة بعد تخرجه من المدرسة الثانوية، حاول الالتحاق بالجيش. لكن هذه المحاولة باءت بالفشل بسبب رفضه لضعف بصره.

لكن جرانت لم يستسلم والتحق بكلية اللاهوت بجامعة تورنتو. ثم انتقل إلى كلية الطب ليصل إلى طفولة أمينة. تخرج بمرتبة الشرف. ولم تنته حياته التعليمية عند هذا الحد، بل واصلها حتى تمكن من إكمال رسالة الماجستير عام 1916.

تطوع فريدريك جرانت للجيش

رغم أنه كما ذكرنا في الفقرات السابقة طُرد من الجيش لضعف بصره. إلا أنه اكتشف فور حصوله على رسالة الماجستير أن الجيش الكندي يعاني من نقص خطير في الأطباء بسبب اندلاع الحرب العالمية الأولى. وبناء على ذلك، قرر الانضمام إلى الهيئة الطبية بالجيش الكندي.

ظهرت شجاعته الشديدة في هذه المرحلة عندما أصيب بجروح خطيرة في حرب كامبراي عام 1918. لكن رغم إصابته، واصل مهمته كطبيب وساعد الجنود الكنديين لمدة 16 ساعة كاملة.

وبقيت الأمور على ما هي عليه حتى جاء طبيب آخر وطلب منه التوقف عن القيام بهذه الأمور. وسيتلقى بعد ذلك العلاج المناسب له. ونتيجة لهذا الموقف الإنساني العظيم لغرانت، حصل على وسام الصليب العسكري في عام 1919 لشجاعته وإقدامه الاستثنائيين.

الدراسات العلمية لفريدريك جرانت

تمكن من تقديم الكثير من الأبحاث العملية في مجال الطب وخاصة التجريبية

الكشف عن مرض السكري

. علاقتها بإفراز الأنسولين من الجسم. خطرت له هذه الفكرة عندما قرأ مقالاً عن البنكرياس وارتباطه بمرض السكري، مما دفعه إلى الاطلاع على بعض الأبحاث التي تجرى في هذا المجال. مما سهّل عليه الحصول على دواء الأنسولين.

تاريخ اكتشاف الأنسولين

بالرغم من

فريدريك جرانت

وكان أول من طور علاجًا فعالًا لمرض السكري. إلا أنه كان هناك العديد من العلماء الذين سبقوه واكتسبوا معلومات مهمة استفاد منها جرانت فيما بعد في بحثه العلمي. ومن بينهم نوين ومينكوفسكي وأوبي وشيفر، الذين تمكنوا من استنتاج أن مرض السكري هو نتيجة لنقص هرمونات البروتين التي تفرزها جزر لانجرهانس في البنكرياس.

وقد أطلق شيفر فيما بعد على هذا البروتين اسم الأنسولين وأكد من خلال دراساته أن الأنسولين يتحكم في مستويات السكر في الجسم بشكل عام. ويؤدي هذا النقص إلى زيادة كبيرة في النسبة ويطرح في النهاية في البول.

ثم حاول هؤلاء العلماء، ومن بينهم جرانت، استخراج الأنسولين من البنكرياس. لكن المحاولات الأولى باءت بالفشل. وأوضحوا أن السبب الرئيسي لفشل هذه المحاولة هو أن إنزيمات البنكرياس دمرت الأنسولين.

فريدريك جرانت واكتشاف مرض السكري

واستمرت المحاولات

أدوية الأنسولين

لعلاج مرض السكري، جاء جرانت. واستطاع أن يحقق نتائج مذهلة، منها أنه عندما تموت خلايا التربسين، يمكن إنتاج الأنسولين ولا يشارك البنكرياس في هذه العملية.

قدم فكرته إلى أستاذ علم وظائف الأعضاء بجامعة تورنتو جيمس ريكارد، الذي وافق على فكرته. بدأ جرانت في صنع الأنسولين وتقديمه للعالم للقضاء على مرض السكري.

اقرأ المزيد: ما هي أعراض مرض السكري؟

وفاة فريدريك جرانت

لقد مات العالم الكبير

فريدريك جرانت

بعد أن قدم للبشرية اختراعًا هائلًا في 21 فبراير 1941، استفاد منه معظم الناس حتى يومنا هذا. تعرض لحادث طيران خطير أدى إلى وفاته على الفور عن عمر يناهز 49 عامًا.

تعريف الأنسولين

معروف

الأنسولين

وهو هرمون يشبه البروتين وبولي ببتيد يتكون من 51 حمضًا أمينيًا. وهي مقسمة إلى سلسلتين، A وB، مرتبطتين بجسور ثاني كبريتيد.

فريدريك جرانتفريدريك جرانت

وظيفة الأنسولين

يصل إلى هذه النقطة

وظيفة الأنسولين

وهو مهم لخفض مستويات السكر في الدم عند شرب الشاي أو عصير الليمون لأن البنكرياس يفرز الأنسولين.

أنواع الأنسولين

هناك عدد قليل

أنواع الأنسولين

وفي هذه المرحلة يتم استخدامها جميعها كعلاج فعال لمرض السكري حسب الحالة الصحية للمريض. هذه الأنواع هي:

  1. أنسولين سريع المفعول جدًا، ويسمى أحيانًا أنسولين فوري المفعول.

  2. الأنسولين سريع المفعول، أو ما يسمى بالأنسولين العادي.

  3. الأنسولين متوسط ​​المفعول.

  4. يستخدم الأنسولين بطيء المفعول على المدى الطويل.

  5. الأنسولين المختلط.

مواقع حقن الأنسولين

مختلف

طرق حقن الأنسولين

من أنواع الحقن الأخرى المعروفة. يتم حقنه تحت الجلد في أجزاء مختلفة من الجسم، كالبطن، أو الفخذين، أو الأرداف، أو الذراعين.

كيفية تخزين أدوية الأنسولين

هناك عدة طرق لتخزين دواء الأنسولين، مثل:

  • يتم تخزين الحاويات المفتوحة في درجة حرارة الغرفة العادية، ولكن من الأفضل تخزينها في الثلاجة.

  • يجب تخزين الحاويات المغلقة في الثلاجة.

  • لا يجب تناول الأنسولين مباشرة بعد خروجه من الثلاجة، بل يجب الانتظار حتى تنخفض درجة الحرارة وتصل إلى درجة التجمد.

  • يمكن أن يتلف الأنسولين إذا ترك في الثلاجة.

  • لا ينبغي تسخين الأنسولين أو إضافته إلى الماء المغلي.

  • إذا كنت تعاني من تغير اللون أو الكتل، فلا يجب عليك تناوله.

لا تفوت أيضًا: بحث عن مرض السكري