أثار شاب تظهر عليه علامات البساطة الجدل حول مكره الإجرامي وثبات انفعالاته، مما جعله قاتلاً متسلسلاً يجسد الشر بشكله الهادئ. يستدرج فريسته بدم بارد، ولا يعمل عقله إلا على التخلص من أي شخص يقف أمامه أو يعيقه عن تحقيق هدفه، كل ذلك وهو بكامل قواه العقلية.


من هو قاتل الجيزة الحقيقي؟


قاتل متسلسل مصري

القذافي فرج عبد العاطي

معروف إعلاميا ب”

جزار الجيزة

“لقد أثير الفضول حوله في الآونة الأخيرة، خاصة بعد إعدامه في 14 مارس 2024”.

بعد نشر مسلسل باسمه بطولة الفنان أحمد فهمي، قاتل يعيش حياة طبيعية لا يعاني فيها من أمراض نفسية أو عقلية.

أكمل تعليمه وتخرج في كلية الحقوق، لكنه لم يسلك الطريق العملي. وبدلاً من ذلك، اتجه إلى التجارة الحرة، أو بالأحرى، يمكننا التأكد من أنه سلك طريق الاحتيال والقتل والقتل. .

قاتل الجيزة الحقيقي


كم عدد ضحايا مجزرة الجيزة؟


لا شك أن السؤال هو: من هو قاتل الجيزة الحقيقي؟ يليه مباشرة السؤال عن عدد الضحايا الذين قتلهم القاتل، فهو تشهير، وهم كذلك

4 ضحايا

وهنا نلفت الانتباه إلى أن كل ضحية لها قصة مختلفة. لم يقتلهم من أجل المتعة، بل قتلهم على مبدأ الغاية تبرر الوسيلة.

وكلما منعه أحد من أن يتصرف في أموره كما يشاء، نصب له فخًا وأطلق سراحه على الفور. الأمر المشكوك فيه هنا هو أنه لم يبدو مرتبكًا أو مرتابًا تجاه أي من الضحايا الأربعة الذين فاجأهم. وأخذوا حياتهم بالعنف والغطرسة.


الضحية الأولى “صديقه المخلص”


المهندس رضا هو الضحية الأولى لهذا المجرم الأحمق. وكان صديقه يعمل في المملكة العربية السعودية. واستمر في خداعه حتى أقنعه برغبته في استثمار أمواله في عدة مشاريع مضمونة الربح تؤمن له مستقبله.

وبالفعل وقع في الفخ وتم توكيله، لكن الخائن القذافي كان قد باع كل أصول رضا لنفسه وصادر أمواله، وخطط للسفر إلى الخارج. وتيرة خطته، وجاء رضا فجأة إلى مصر وطالب صديقه بتصفية الحسابات المالية.

وهنا عمل القذافي على كيفية التخلص من صديق طفولته رضا. وفي منتهى الهدوء ودون إثارة أي خوف أو شك في نفس رضا، دعاه المجرم لتناول العشاء في منزله بمحافظة الجيزة.

ووضع السم في وجبته ثم بدأ يضربه على رأسه دون انقطاع. ولم تمض دقيقة واحدة حتى لفظ أنفاسه الأخيرة على يد خائن. ولم تتوقف إهانته عند هذا الحد، بل قام بدفنها في حفرة عمقها ثمانية أقدام بالداخل. إحدى غرف شقة بولاق الدكرور التي أعدها له قبل مقتله بأيام.

ولإزالة الشكوك حوله، علماً أن عائلته من الطبيعي أن تبحث عن رضا، أرسل رسالة إلى العائلة من هاتف رضا أخبرهم فيها أنه تم القبض عليه أثناء المظاهرة ودخل السجن. لكنه لم يعرف أين. ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل قام بتزوير بطاقة جديدة باسم رضا وتظاهر بأنه هو. فبدأ يتصرف بالتراضي، وعندما ارتكب جرائم أخرى كانت باسم هذا الفقير رحمه الله.

قاتل الجيزة الحقيقيقاتل الجيزة الحقيقي


الضحية الثانية “المرأة فاطمة”


وقد قُتلت نتيجة هجومها

400

ألف جنيه من أمواله بسبب عدم ثقتها به بشأن زواجه، والآن مرة أخرى بسبب المال. وقُتلت المرأة على يد زوجها بعد أن قتل صديقه قبل ستة أشهر وترك جثتها بجانبه. ومن الجدير بالذكر أن هناك العديد من الشائعات حول سبب مقتل زوجته، تركزت في السيناريوهات التالية:

  • وكشفت أنه كان ينتحل شخصية صديقته رضا ويرتكب جرائم أخرى، فقتلها خوفاً من كشف قصته.

  • وتشير أخرى إلى أنها عملت لديه وأنه كان يستخدمها في جمع الأموال من جيرانها وإعطائها له كاستثمار مقابل أرباح متفق عليها، وعندما طلب بعض الجيران بعد فترة المال من فاطمة، طلب القذافي أكثر من مرة ذلك. المال، حتى قتلها بنفس الطريقة التي قتل بها صديقه رضا، وإبعادها. وأبلغت الشكوك حوله عائلتها بأنها سرقت منه أموالاً وهربت.


الضحية الثالثة “فتاة المكتبة”


عملت نادين في إحدى المكتبات التي أخذها هذا المجرم من صديقته رضا، وكانت بينهما علاقة غير شرعية، وعندما رأى أختها أراد أن يحصل عليها، لكنها رفضت تماماً، فأراد أن يحصل عليها على أية حال. النفقة، وفي الواقع كان سيطلب منها الزواج منه.

ولكن هنا غضبت نادين وأخبرته أنها ستكشفه، ولكن لمن تقول إنه يهزم الشيطان بحيله، وقد استدرجها إلى الشقة بهدف حل المشاكل بينهما، وبالفعل قام حلها بطريقته الخاصة، لأنه لا يعرف أي شخص آخر.

وضع السم في عصيرها، وأول ما شربته ضرب رأسها بآلة حادة، معتبراً جسدها ذخراً إضافياً لجسد صديقه وزوجته.

ولتهدئة الشكوك، أخبر عائلتها أن ابنتهم نادين كانت تواعد مخرج سينمائي وأنها تحب الفن والتمثيل. فهربت إلى إحدى الدول العربية، مما دفعهم إلى تكتم الأمر وعدم الإبلاغ عنها. .


الضحية الرابعة “ياسمين نصر”


أراد الابتعاد عن المكان الذي كثر فيه البحث عن رضا، وبدأت أخته تشك وتستفسر عن القذافي، فباع كل ممتلكاته وأخذ أمواله وسافر إلى الإسكندرية حيث افتتح شركة كهرباء . متجر الأجهزة.

وبعد أشهر التقى بياسمين نصر إبراهيم وأقنعها بأنه يحبها ويريد الزواج منها. حتى أنه أقنعها ببيع شقتها القديمة وإعطائه مبلغاً مالياً بقيمة 45 ألف جنيه.

وعندما شعرت به يركز عليها، أخبرته أنها تريد مالها، فقال لها، إذا كنت تريد المال عليك أن تأخذ بضاعة بقيمتها، ووافقت ياسمين، وأخذها إلى أحد المتاجر. في منطقة العصافرة وضربها على رأسها عدة مرات حتى فارقت الحياة.

انظر: من اكتشف لقاح الكزاز؟ وفي أي سنة؟


القبض على قاتل متسلسل بالجيزة


وبعد هذه الأحداث بدأ القذافي يستقر ويتزوج للمرة الخامسة وأنجب منها طفلا.

2019,

إلا أن دافعه الإجرامي لم يتركه وشأنه، فقرر سرقة والد زوجته مستغلا ارتداء أخت زوجته للحجاب، فارتدى الزي الرسمي وتوجه إلى الشقة بالترتيب. لعدم إثارة الشبهة، وفي الواقع سرق الذهب والمال

750

ألف

جنية

.

وعندما تم تفريغ الكاميرات بعد أن قدم الرجل بلاغاً، رأوا امرأة تدخل المبنى وتغادر بحقيبة. وتتبعوا الكاميرات حتى رأوا المرأة تدخل مكانا والقذافي المجرم واللص يخرج. مكان بالقرب من الحقيبة.

وتم القبض عليه عام 2020 واعترف بالسرقة، وكل ذلك باسم «رضا محمد عبد اللطيف». وحاول الهرب لكنه فشل، فحكم عليه بالسجن 3 أشهر أخرى بسبب تلك المحاولة.

كما تبين أنه قبل اعتقاله بتسعة أشهر كان متزوجاً من طبيبة صيدلانية تدعى “

مي

“دون أن يعرف أحد أي شيء عنها، فمن المرجح أن تكون الضحية الجديدة.

قاتل الجيزة الحقيقيقاتل الجيزة الحقيقي


لترى:

من هي مي عز الدين ومن هو زوجها الحالي؟

؟


القاتل المتسلسل في الجزيرة يعترف بجرائمه


وأثناء البحث عن رضا تم العثور على بلاغ سرقة بإسم “

محرر محمد عبد اللطيف

“في قسم سيدي جابر بالإسكندرية، وهنا رأت الأسرة فجأة القذافي وليس رضا

وتحت الضغط والتهديد، اعترف بأنه انتحل شخصية صديقه، وصادر جميع ممتلكاته وأمواله وقتله. وتحت ضغط آخر، اعترف بقتل فاطمة ونادين، واكتشفت الشرطة لاحقا أنه قتل ياسمين. الإسكندرية.

وتوجهت الشرطة إلى شقة القذافي في بولاق وانتشلت الجثث من الأرض، وما زال البحث مستمرا عن جرائم أخرى ارتكبها القذافي ولم يتم الكشف عنها بعد، ولكن على كل حال فقد حكم على هذا المجرم المحتال القاتل واللص بالسجن 4 سنوات. أشهر في السجن. أحكام بالإعدام والسجن المؤبد في قضايا التزوير.

إذا كنت لا تزال تتساءل من هو قاتل الجيزة الحقيقي؟ باختصار، كان شيطاناً متجسداً في صورة إنسان، ينبض قلبه بمختلف معاني الشر والانحطاط.