هل يتم تسجيل زواج المسيار في أبشر أم في السجل المدني؟ خلال الفترة الأخيرة، كان الاعتماد على زواج المسيار أحد الخطوات المهمة لمعالجة حالات تأخر سن الزواج في المملكة بسبب قلة الإمكانيات المالية لدى بعض الرجال، وبالتالي عدم قدرتهم على دفع متطلبات الزواج فيلجأون إلى البحث عن طرق جديدة للزواج حيث لا يضطر الرجل إلى دفع تلك المبالغ الكبيرة التي تهدد الاستقرار والحياة الأسرية.

ما هو الزواج المؤقت

  • يعتبر زواج المسيار رسمياً وكاملاً، حيث يتم توقيع العقد بين الرجل والمرأة حتى يتم استيفاء شروط الزواج. إلا أن هذا العقد يختلف عن غيره في أن المرأة تتنازل عن كافة حقوقها، خاصة تلك المتعلقة بالنفقة والسكن.

  • ومن جميع النواحي الأخرى فإن زواج المسيار يتوافق مع الزواج التقليدي ويتوافر فيه كافة الشروط الأساسية المرتبطة به.

  • ويجوز زواج المسيار لمن لا يستطيع الزواج الطبيعي، ولكن لا بد من توافر شرط أساسي آخر، وهو موافقة المرأة ورضاها على هذا الأمر.

  • عرس المسيار لا ينشر والورقة التي يتم عليها الزفاف ليست رسمية.

هل يتم تسجيل زواج المسيار في أبشر؟

  • عند إبرام عقد زواجه، بغض النظر عن نوع العقد، يلتزم الزوج بتسجيله في أبشر.

  • ويخضع تسجيل الزواج في أبشر إلى أن يكون قد تم تسجيله مسبقاً لدى المحكمة، ومن ثم يمكن للزوج في هذه الحالة الحصول على النفقة الشهرية.

  • إذا كان الرجل متزوجاً بأكثر من امرأة، يقدم ملفاً يحتوي على أسماء الزوجات والأبناء. وبذلك تستطيع المرأة إثبات حقها في نسب أبنائها والحصول على الربح المالي المناسب الذي يغطي احتياجاتها ورغباتها. احتياجات أطفالها.

هل زواج المسيار مسجل في السجل المدني؟

  • وفي الآونة الأخيرة، سهلت بطاقة الهوية تسجيل النساء في إدارتها الخاصة للتعرف على حالتهن الاجتماعية، لتتمكن المرأة من توثيق حالتها والحصول على كافة حقوقها والحصول على كافة أوراقها.

  • يجب أن تعلم المرأة الأرملة مدى أهمية التسجيل ببطاقة السجل المدني، حيث يضمن لها ذلك فرصة الحصول على أوراقها ومستنداتها في أي وقت. كما أن التسجيل يحميها من التعرض للابتزاز الذي تتعرض له العديد من الأرامل.

هل يتم تسجيل زواج المسيار لدى المحكمة؟

  • ويلزم القانون السعودي الزوج بتسجيل كافة عقود زواجه لدى المحكمة حتى لا يتزوج الرجل أكثر من أربع ويصبح خاضعا للقانون.

  • كما يضمن تسجيل عقود الزواج لدى المحكمة التأكد من الحالة الاجتماعية للمرأة وعدم زواجها برجل آخر، وبالتالي حمايتها من عقوبة الزنا، وهي الرجم حتى الموت.

  • وتجدر الإشارة إلى أن عدم تسجيل عقد الزواج لا يؤدي إلى فسخه ولا يبطل حكم الزواج. ولذلك فمن الممكن أن يستمر زواج المسيار بشكل طبيعي دون الحاجة إلى تسجيله في المحكمة.

اعرف المزيد عن: شروط زواج السعودي من أجنبية مقيمة

شروط صحة زواج المسيار

هناك عدد من الشروط المطلوبة قبل إقامة حفل الزفاف المسيار، أهمها:

  • ولا يقول الولي أثناء عقد الزواج: تزوجت ابنتي. بدلا من ذلك، يقول فقط اسم الابنة.

  • ولكن على العكس من ذلك فإن الزوجة تذكر اسم الزوج على وجه التحديد ويجب أيضاً أن يكون هناك شاهدان غير الولي حتى تحفظ الحقوق.

  • ويشترط لإقامة زواج المسيار عدم وجود موانع شرعية تحول دون إيقاف هذا الزواج.

  • ولعل من أهم الموانع التي تم الحديث عنها هو اختلاف الدين أو العلاقة مع الزوج عندما يتعلق الأمر بالرضاعة.

  • ولكي يتم الزواج يجب أن يكون هناك موافقة من كلا الزوجين.

  • تحتاج المرأة إلى ولي حتى يتم الزواج.

أسباب زواج المسيار

هناك عدد من الأسباب التي تدفع الشباب إلى توقيع عقد زواج المسيار، ولعل من أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • ارتفعت معدلات العزاب بشكل ملحوظ.

  • الرغبة في الزواج من أجل تجنب المحرمات التي تغضب الله.

  • بعض الرجال لا يشعرون بالسعادة في حياتهم الزوجية، لذلك يلجأون إلى الزواج مرة أخرى عن طريق عقد المسيار حفاظاً على مشاعر الزوجة الأولى.

  • ارتفاع حالات الطلاق بين المتزوجين حديثا.

  • قلة الموارد المالية التي يحتاجها الشاب للزواج على الطريقة التقليدية.

  • بعض الرجال المتزوجين الذين يسافرون ويعملون في الخارج دون زوجاتهم يجعلون من الضروري الزواج من زوجة ثانية حتى يتمكنوا من تلبية احتياجاتهم.

  • لقد تضاعفت النفقات وتزايدت بشكل كبير بما يتجاوز القدرات المالية لبعض الشباب في المملكة.

هل يتم تسجيل زواج المسيار في أبشر؟

عيوب زواج المسيار

يترتب على زواج المسيار جملة من الأضرار وتراكم عدد من النتائج السلبية التي تؤثر سلباً على المجتمع وتهدد الكثير من القيم الأسرية. وأهم هذه العيوب هي:

  • زواج المسيار يهدد مفهوم استقرار الأسرة وسلامتها.

  • زواج المسيار هو أكثر ما يضر المرأة ويؤدي إلى حرمانها من حقوقها.

  • يخلق حالة من التباعد بين الزوجين، ويرسّخ فكرة الزواج القائم على المصلحة، بعيداً عن المشاركة والتفاهم.

  • يرسّخ فكرة عدم الاستقرار في الحياة الأسرية ويؤدي بالتالي إلى قيام أحد الزوجين أو كليهما باتخاذ إجراءات غير مرغوب فيها.

  • وفي عقد المسيار تتجنب المرأة الإنجاب بسبب عدم قدرة الأب على رعايتهم.

نموذج زفاف المسيار

وفيما يلي مثال حقيقي لحفل زفاف المسيار:

حدث بتاريخ…..الموافق….

عقد مبرم بين :

أولاً: السيد…. المقيم…؛ الدين الاسلامي…الجنسية (

زوج الطرف الأول

)

ثانياً: السيدة…. المقيمة…؛ ….دِين…. جنسية (

زوجته طرف ثاني

)

يقر الطرفان بأن لهما أهلية إبرام العقود والتصرف، دون أي مانع قانوني، بالتشاور مع الشهود المذكورين في هذا العقد، ويتم الاتفاق على ما يلي:

المادة الأولى

يقر الطرف الأول بعد الإيجاب والقبول الصريح بأنه قبل زواج الطرف الثاني حلالاً وفقاً لكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية، كما يقر الطرف الثاني بعد الإيجاب والقبول الصريح بأنه قبل زواج الطرف الأول.

المادة الثانية

ويقر الطرف الثاني صراحةً بقبوله الزواج برضاه الكامل، وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية، مع المحافظة على دينه.

المادة الثالثة

اتفق الطرفان على مهر قدره… يدفعه الطرف الأول… عند جلسة العقد للطرف الثاني، ويكون دفعه المؤجل… مستحقا في أول القسطين أيهما أقرب.

المادة الرابعة

واتفق الطرفان على قبول كافة أحكام هذا العقد وفق ما تقتضيه الشريعة الإسلامية وما يترتب عليه من آثار قانونية، وخاصة البنوة، حيث أن أطفالهما هم ثمرة هذا الزواج ولهم كافة الحقوق القانونية.

المادة الخامسة

سيتم إعداد هذا العقد من نسختين، على أن يكون لكل طرف نسخة واحدة للعمل بها حتى يحين الوقت المناسب لاستكمال إجراءات التوثيق.

توقيع الطرف الأول (الزوج):

توقيع الطرف الثاني (امرأة):

توقيع الشاهد الأول:

توقيع الشاهد الثاني:

هل زواج المسيار زواج مؤقت؟

لا، بالطبع زواج المسيار يختلف عن زواج المتعة، وهذه أهم الفروق بين الاثنين:

  • يعتبر زواج المسيار حلالا ومباحا بموجب الشريعة الإسلامية.

  • أما زواج المتعة فقد أجمع العلماء على تحريمه وعدم جوازه.

  • زوج المسيار يسمح بالطلاق والانفصال إذا أراد أي من الطرفين ذلك.

  • أما في حالة الزواج المؤقت فالأمر مختلف، لأنه لا يقوم على زواج مؤقت، بل يعتبر باطلا بانتهاء المدة بين الطرفين.

  • ويعتمد زواج المسيار على وجود شهود على العقد وولي للمرأة، مثل الزواج التقليدي.

  • ويختلف الوضع بالنسبة للزواج المؤقت، الذي لا يتطلب حضور شهود أو ولي أمر.